المشهد اليمني الأول/

قال نائب الأمين العام لـ”حزب الله الشيخ نعيم قاسم، في تصريحات أدلى بها، الثلاثاء، إن واشنطن صرفت 10 مليارات دولار في لبنان لدعم جماعاتها وعملائها.

واعتبر قاسم في تصريحات نقلتها وكالة أنباء “فارس” الإيرانية، أن الانتصارات التي حققها “حزب الله” مبنية على “وضوح الأهداف وسلامة المواقف واستقامتها”.

وأضاف قاسم: “نجح حزب الله في مقاومته لإسرائيل التي هي نقطة ارتكاز الظلم الأمريكي العالمي، ولذا نجد أمريكا تُسخِّر كلّ إمكاناتها وضغوطاتها وأموالها وإعلامها وعقوباتها ضد الحزب ولكنها لن تهزمه”.

واعتبر قاسم أن “المقاومة” تحولت إلى نهج لدى الأجيال الصاعدة وأن النموذج الأمريكي انكشف وأن “إجرامه المتنقل في العراق وأفغانستان واليمن وسوريا ودعم إسرائيل ضد فلسطين ولبنان وبلدان المنطقة”، قد انكشف أيضا.

وبين قاسم في تصريحاته أن أمريكا “تريد لبنان حديقة خلفية لشرعنة الاحتلال الإسرائيلي والتوطين، لذلك فإنَّ رفضنا للسياسات الأمريكية هو رفضٌ للعدوان على بلدنا ورفضٌ للتبعية”.

وتطرق قاسم للموقف الفرنسي حول نشر صور مسيئة للرسول محمد، معبرا عن إدانته الشديدة لهذا الموقف المشجع على الإساءة، داعيا السلطات الفرنسية “للكف عن هذا النهج الخطير لأنها لن تجني منه سوى الخسران”، على حد تعبيره.