المشهد اليمني الأول/

أكدت اللجنة العليا للمناسبات، نجاح الاحتفالات الشعبية والرسمية التي أقيمت بمناسبة المولد النبوي الشريف في العاصمة صنعاء والمحافظات بشكل مشرف وغير مسبوق، وبما يليق بحجم المناسبة وعظمتها.

وأشادت بالجهود الأمنية والتنظيمية والطبية والإعلامية والخدمية والفنية، التي بذلت من قبل الجهات المختصة.

photo ٢٠٢٠ ١٠ ٣٠ ٠٠ ٣١ ٠٦خلية نحل

وأوضحت، أن اللجان الميدانية التي عملت كخلية نحل في التجهيز والتحضير والتنظيم والتأمين والتغطية الإعلامية وكل ذلك كان له الأثر في إنجاح الاحتفالات بعون الله وتوفيقه.

وأشارت في بيان صحفي إلى أن فعاليات المناسبة شهدت زخما غير مسبوقا في تاريخ المناسبات.. لافتة إلى أن الاحتفالات الرئيسية التي أقيمت في 15 ساحة رئيسية بالعاصمة صنعاء والمحافظات شهدت حضورا مليونيا من أبناء الشعب اليمني.

وغصت الميادين والساحات وعددها 15 ساحة في أمانة العاصمة صنعاء والمحافظات أقيمت فيها فعاليات المولد النبوي الشريف، بحشود جماهيرية تعد الأولى من نوعها في تاريخ المناسبات.

صفر حوادث أمنية

وأكدت اللجنة، أنه لم تسجل أي حوادث أمنية في الاحتفالات الرئيسية الخميس، تعكر من صفو المناسبة.. مشيدة بالتعاون الكبير بين رجال الأمن والمشاركين في مختلف الساحات.

وقالت اللجنة” إن ميدان السبعين في العاصمة صنعاء شهد حضورا مليونيا هو الأول من نوعه، كما شهدت الساحات في المحافظات حضورا مشرفا وواسعا وغير مسبوق.

عروضا فنية لأبناء جاليات 20 دولة

وأشارت إلى أن جاليات من عشرين دولة عربية وإسلامية شاركت في الاحتفالات الرئيسية وقدمت عروضا فنية عبرت عن عظمة المناسبة وأهميتها.

أكثر من 150 فعالية

ولفتت اللجنة، إلى أن عدد الفعاليات التحضيرية التي استمرت لمدة ثلاثة أسابيع شهدت زخما غير مسبوق حيث بلغ عددها أكثر من ١٥٠ ألف فعالية ونشاط، تنوعت ما بين ندوات رسمية وفعاليات ولقاءات ومجالس شعبية وخطب ومحاضرات وقوافل وأنشطة تكافل وأنشطة ومهرجانات ومعارض صور.

وأوضحت أن الفعاليات الرئيسية التي أقيمت اليوم الخميس عبرت عن ارتباط الشعب اليمني برسول الله وجسدت تمسكهم بالقيم النبوية والإسلام المحمدي.

وتوجهت اللجنة، بالشكر والتقدير لأبناء الشعب اليمني على التفاعل الكبير مع المناسبة النبوية والحضور المشرف في كل فعاليات المناسبة.

سياج حديدي لحماية المواطنين

تأمين فعاليات جماهيرية بحجم ضخم وكبير كالذي شهدته الجمهورية اليمنية هذا العام، كان يستوجب أجهزة أمنية عالية الكفاءة والقدرة، وهو ماتوفر في الأجهزة الأمنية والجهات المنظمة التي تلقت رسالة شكر من قائد الثورة السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي وفخامة الأخ المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى.

فيما وجه رئيس جهاز الأمن والمخابرات اللواء الركن عبدالحكيم الخيواني، رسالة شكر للوحدات الأمنية التي شاركت في تأمين الفعاليات الجماهيرية التي أقيمت في العاصمة صنعاء والمحافظات احتفاء بالمولد النبوي الشريف.

بدوره أشاد وزير الداخلية اللواء عبد الكريم أمير الدين الحوثي بجهود القيادات الأمنية والضباط والصف والأفراد، الذين عملوا بروح إيمانية ووطنية، وبدون كلل لإنجاح الاحتفاء بهذه المناسبة العظيمة، وتأمين الحشود، موجهاً رسالة شكر للوحدات الأمنية التي شاركت في تأمين الفعاليات الجماهيرية في أمانة العاصمة والمحافظات.

photo ٢٠٢٠ ١٠ ٣٠ ٠٠ ٣١ ٠٣