المشهد اليمني الأول/

استمرارا لمشاريع المرتزقة العسكرية والإقتصادية المكثفة للسيطرة على ثروات الجنوب كشفت وثيقة رسمية عن انشاء لواء عسكري موالي للإخوان بهدف السيطرة على منابع النفط في محافظة حضرموت.

الوثيقة الصادرة من مدير مكتب الفار هادي الاخواني/ عبدالله العليمي ، تكشف عن انشاء لواء في منطقة طاح القور تحت اسم حماية منشآت.

توجيهات العليمي الى محافظ حضرموت اللواء فرج البحسني قائد المنطقة العسكرية الثانية، اشارت الى ضم هذا اللواء ضمن قوام المنطقة مشيرة الى أنها توجيهات من الفار هادي بناء على توجيه من وزير الداخلية الموالي للاخوان احمد الميسري ورئيس هيئة الأركان السابق.

نشطاء من المحافظة ابدوا استغرابهم من هذا التوجيه وانشاء قوة عسكرية وضمها الى قوام المنطقة العسكرية الثانية في الوقت الذي يعاني منه افراد المنطقة من انقطاع الرواتب لأشهر طويلة.

وأشاروا الى ان المنطقة العسكرية التي تضم قوات النخبة الحضرمية ليست عاجزة عن توفير قوات لحماية أي منشآت في المحافظة، وهو ما يثير الشكوك حول سبب انشاء هذا التشكيل العسكري.

وهو ما يسفر – بحسب النشطاء – الى أن هذه القوة الجديدة تم اعدادها من قبل جماعة الاخوان والمرتزق علي محسن الأحمر لضمان سيطرتهم على منابع النفط في المحافظة.