المشهد اليمني الأول/

ناقش الرئيس مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى خلال لقاءه اليوم الثلاثاء، رئيس مجلس النواب يحيى الراعي ونائبه عبدالسلام هشول، الجوانب المتصلة بالمستجدات على الساحة الوطنية، في ظل استمرار العدوان والحصار، وتداعيات ذلك على الأوضاع الإنسانية في مختلف المجالات.

وتطرق اللقاء إلى القضايا التي يناقشها مجلس النواب، خاصة ما يتعلق بمراجعة القوانين واللوائح النافذة لمواكبة التطورات الراهنة.

واستعرض اللقاء دور السلطة التشريعية في دعم جهود السلطة التنفيذية لمعالجة تداعيات العدوان والحصار على الشعب اليمني.

وشدد الرئيس المشاط على أهمية تعزيز التنسيق بين السلطات التنفيذية والتشريعية، بما يخدم المصلحة العامة وما تتطلبه المرحلة من تضافر جهود الجميع للتغلب على التحديات التي فرضها العدوان والحصار.