المشهد اليمني الأول/

دشن وكيلا محافظة ذمار محمود الجبين ومحمد عبدالرزاق اليوم مشروع توزيع الحقيبة المدرسية الذي تنفذه مؤسسة ذمار للأعمال الخيرية والتنموية.

وخلال التدشين أكد الوكيل الجبين أهمية تظافر الجهود للتخفيف من المعاناة الإنسانية التي تسبب بها العدوان والحصار والتوسع في تنفيذ الأعمال الخيرية التي تلبي احتياج المجتمع.

وأشاد بدور مؤسسة ذمار في تبني أعمال خيرية نوعية وكل من ساهم في تنفيذ المشروع، لافتا إلى أهمية مثل هذه المشاريع في تعزيز التكافل الاجتماعي.

مشاريع خيرية

فيما أشار مدير مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل خالد سيف المقدشي، إلى أهمية تنافس المؤسسات الخيرية على تنفيذ مشاريع نوعية تسهم في التخفيف من معاناة المجتمع.

ودعا رجال المال والأعمال إلى تبني المبادرات الخيرية ومد يد العون للأسر الفقيرة والمحتاجة سيما في ظل الظروف الصعبة جراء العدوان.

بدوره أوضح مدير مؤسسة ذمار توفيق الغليبي، أن المشروع يستهدف 770 طالباً وطالبة في المرحلتين الأساسية والثانوية من الأيتام والفقراء والمحتاجين وأسر الشهداء بدعم من فاعلي خير.