المشهد اليمني الأول/

تعتم قوات الأمن التابعة لميليشيا حزب الإصلاح في مدينة تعز, على شبكة للدعارة والمخدرات, بعد اكتشاف قيادات من العيار الثقيل متورطة فيها.

وقالت مصادر حقوقية في المدينة ان إدارة الأمن في مدينة تعز تحاول إغلاق ملف شبكة دعارة وتجارة مخدرات بعد بروز أسماء في التحقيقات بينهم المرتزق “شكيب خالد فاضل” نجل قائد محور تعز، والقيادي المرتزق “صدام المقلوع” ضابط أمن اللواء 170 دفاع جوي، و “محمد النقيب” ضابط أمن النظام بإدارة أمن تعز.

واضافت المصادر ان الشبكة تعمل على استقطاب فتيات إلى مصيدتها، بالإضافة إلى الإتجار في المخدرات في المدينة الخاضعة لسيطرة التشكيلات العسكرية التابعة لحزب الإصلاح.