المشهد اليمني الأول/

بلغ إجمالي عدد قضايا الأوقاف المنظورة أمام نيابة ومحكمة الأموال العامة ومحكمة الإستئناف في محافظة الحديدة خلال العام الجاري 100 قضية.

وأوضح مدير عام مكتب الأوقاف والإرشاد بالمحافظة فيصل أحمد الهطفي أن القضايا التنفيذية التي صدرت بها أحكام لصالح الوقف بالمحافظة بلغت 18 قضية.

ولفت إلى الإعتداءات المتكررة على أراضي وممتلكات الأوقاف من قبل بعض المتنفذين بالمحافظة إضافة إلى الصعوبات التي يواجهها المكتب فيما يتعلق بالقضايا التي يتقدم بها للمحاكم.

وأشار الى تمكن المكتب مؤخرا وبالتعاون مع السلطة المحلية والجهات الأمنية من حل الاشكال القائم في ارض بئر الحطية بمديرية المنصورية واسترداد خمسة قطع اراضي وقف كانت مغتصبة ومنهوبة بمديرية بيت الفقيه وسوقين في مديرية الضحي اضافة الى ارض كائنة بدير عطاء اضافة إلى رفع نسبة الغبن بمركز المدينة ومديريتي بيت الفقيه والضحي بما يتناسب مع سعر المكان والزمان وبحسب قانون الوقف الشرعي.

ونوه الهطفي في تصريح لـ”الثورة” إلى أن آراضي الأوقاف تواجه هجمة شرسة من قبل الطامعين وعصابات التزوير والسطو المسلح وبعض أصحاب النفوذ وهو ما يتطلب تعزيز جهود المكتب للتصدي لهذه الإعتداءات والاستفادة من الصفة الضبطية لموظفي الأوقاف بحسب قانون الوقف الشرعي وتعديلاته ولائحة الوزارة مع الإستعانة بالجهات القضائية والأمنية في وقف ورفع معظم تلك الإعتداءات.

مضيفا أنه جرى خلال العام الجاري إيقاف أكثر من 60 إعتداء على آراضي للآوقاف بالمحافظة.