المشهد اليمني الأول/

أقيمت اليوم الأربعاء، فعالية رسمية في العاصمة صنعاء بمناسبة اليوم الوطني للإحصاء بحضور رئيس الوزراء د. عبد العزيز بن حبتور

وفي الفعالية قال بن حبتور أن حكومة الإنقاذ تعمل منذ 5 سنوات و7 أشهر بموازنة 2014 وبنسبة 7% من تلك الموازنة بينما 93% منها من عائدات المنافذ والنفط تنهبه حكومة المنفى والعدوان ومرتزقته.

وأشار إلى أن للإحصاء ونشاطه أهمية كبيرة ولا يمكن أن نتصور أن تأتي قرارات ناضجة ومسؤولة من معلومات مشكوكة أو من أرقام عشوائية، موضحًا أن الجهاز المركزي للإحصاء أثبت جدارته في إصدار التقارير في ظل استمرار العدوان والحصار وسيطرته على المنافذ.

ولفت إلى أننا نعيش حالة إغلاق كبيرة بسبب العدوان والحصار وإغلاق مطار صنعاء وهذه المعاناة لا ترصد رقميا ولا نتحدث عنها إلا من خلال البعد السياسي والأخلاقي.

ومن جانبه قال رئيس الجهاز المركزي للإحصاء أحمد إسحاق: إن الإحصاءات الرسمية تلعب دورا مهما بداية من جمع وتحليل الإحصاءات الاقتصادية والاجتماعية إلى نشرها وتقديمها للمستخدمين.

وتابع قائلًا: ندرك حجم المسؤولية الملقاة على عاتقنا تجاه الحكومة والمجتمع لكوننا نمثل الجهة الهامة لما تنفذه الحكومة من أعمال من خلال ما نوفره من بيانات.

وأكد أن الجهاز المركزي للإحصاء يحرص حاليا إلى جانب سعيه لتطوير أعماله الإحصائية على وضع إطار شامل لكافة محاور إنتاج البيانات والإحصاءات بالتنسيق مع شركاء العمل الإحصائي.