المشهد اليمني الأول/

رفضت كوريا الديمقراطية التقرير السنوي للوكالة الدولية للطاقة الذرية حول برنامجها النووي متهمة الوكالة بانتهاك القانون الدولي وبأنها “دمية “بيد دول الغرب.

ونقلت فرانس برس عن مندوب كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة كيم سونغ إن قوله إن وفد بلاده “يرفض رفضا قاطعا هذا التقرير وإن الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تفتقر إلى الحياد والموضوعية المطلوبين لمنظمة دولية ليست سوى أداة سياسية للدول الغربية”.

وأشار المندوب الكوري إلى أن بيونغ يانغ “لن تقيم أبدا علاقات مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية ما دامت تفتقر إلى الحياد والموضوعية وبقيت دمية ترقص على إيقاع القوى المعادية لها”.

وكان رافائيل ماريانو غروسي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية قال إن “الأنشطة النووية لبيونغ يانغ لا تزال مصدر قلق جدي”.

وأعلن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في يوليو الماضي أن الأسلحة النووية لبلاده ضمان لأمنها ولعدم اندلاع حرب في المنطقة.