المشهد اليمني الأول/

دشنت مؤسسة إنقاذ إنسان للإغاثة والتنمية المستدامة بالشراكة مع دائرة الرعاية الاجتماعية بوزارة الدفاع، اليوم الخميس، معرض الملابس الشتوية الأول 2020م للأسر الأكثر احتياجًا.

يستهدف المعرض توزيع ملابس شتوية لألف طفل وطفلة من أسر الشهداء والجرحى ومعاقي الحرب والأسر الأكثر احتياجًا من مختلف مديريات أمانة العاصمة.

وفي التدشين أوضح مدير دائرة الرعاية الاجتماعية بوزارة الدفاع العميد الدكتور مهند المتوكل أن معرض الملابس الشتوية يستهدف أبناء الشهداء والأسرى والمفقودين والمحررين والجرحى والمعاقين.

واعتبر المعرض الذي تشرف عليه دائرة الرعاية الاجتماعية بوزارة الدفاع بدعم مؤسسة إنقاذ إنسان للإغاثة والتنمية المستدامة، يأتي تدشينًا لعدة معارض بأمانة العاصمة ومختلف المحافظات لتخفيف معاناة أسر الشهداء والأسرى والجرحى والمفقودين التي قدمت الغالي النفيس ذودًا عن حياض الوطن وأمنه واستقراره.

من جانبه بين رئيس مؤسسة إنقاذ إنسان محمد عبدالله المتوكل أن المعرض يأتي ضمن الأنشطة الخيرية والأعمال الإغاثية للمؤسسة التي تستهدف الأسر الأكثر احتياجًا ومنها توزيع السلة الغذائية واللحوم والحقيبة المدرسية وكسوة العيد ودعم أحفاد بلال والأيتام وغيرها.

ولفت إلى أن تدشين معرض الملابس الشتوية، يساعد على تخفيف معاناة أسر الشهداء والأسرى والمفقودين والمحررين والجرحى والمعاقين، خاصة في ظل الشتاء القارس.

بدوره أشار رئيس مؤسسة أحرار اليمن محمد حسين البهلولي إلى أن تدشين المعرض في ظل ظروف العدوان والحصار، يسهم في إدخال البهجة والفرحة لأسر الشهداء والأسرى والمفقودين ومعاقي الحرب من مختلف مديريات أمانة العاصمة.