المشهد اليمني الأول/

دشن وكيل وزارة الزراعة والري لقطاع الإنتاج الزراعي المهندس علي الفضيل ومعه وكيل أول محافظة ذمار فهد المروني اليوم حصاد القمح في مزرعة قاع شرعة التابعة للمؤسسة العامة لإكثار البذور المحسنة.

وفي التدشين بحضور عضو مجلس الشورى عبده العلوي، أكد وكيل وزارة الزراعة، أهمية التوسع في زراعة الحبوب بمايسهم في تعزيز الأمن الغذائي خاصة في ظل التحديات القائمة جراء العدوان والحصار.

ولفت إلى الدور الذي تلعبه المؤسسة العامة لإكثار البذور في توفير إحتياجات المزارعين من البذور المحسنة، والحفاظ على البذور المحلية وإكثارها.

كما أكد المهندس الفضيل، اهتمام وزارة الزراعة بالبذور باعتبارها الوسيلة الرئيسية في زيادة الإنتاج الزراعي .. داعياً المزارعين إلى التوجه نحو استخدام البذور المحسنة لما لها من أهمية في مضاعفة الإنتاج.

فيما أشار المروني إلى دور المزارعين في توفير الاحتياجات الغذائية وترجمة توجهات الدولة بشأن التوسع في زراعة القمح بمايسهم في تقليص الفجوة الغذائية وتحقيق الاكتفاء الذاتي.

وأشاد بجهود مؤسسة إكثار البذور في توسيع الرقعة الزراعية وتوفير البذور المحسنة من مختلف المحاصيل الزراعية.. مؤكدا ستعداد السلطة المحلية مساندة جهود المؤسسة في خدمة القطاع الزراعي.

بدوره أشار مدير المؤسسة العامة لإكثار البذور، المهندس عبدالله الوادعي، إلى أن المؤسسة عملت على توسعة الانتاج خلال الموسم الحالي بزراعة المساحات التابعة لها والتعاقد مع المزارعين بمساحة250 هكتاراً.

وتوقع أن يصل إنتاج مزرعة شرعة إلى مائتي طن وإنتاج المؤسسة إلى ألف طن.

من جانبه أشار مدير المزرعة المهندس عبدالحكيم عبدالمغني، إلى أن موسم الحصاد الحالي يشمل 80 هكتارا من محصول القمح، منها 64 هكتار تعمل بنظام الري المحوري وبقية المساحة هوامش ري مطري أو بالغمر.

ولفت إلى التوسع في زراعة مختلف المحاصيل بالمزرعة وفي المقدمة القمح بهدف رفع الإنتاج ترجمة لتوجهات الدولة في هذا الجانب.

وكان المهندس الفضيل، والمروني اطلعا على نشاط برنامج إكثار بذور أصناف المحاصيل المحلية التي تم انتخابها وتحسينها من قبل الهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي ومركز الأصول الوراثية في كلية الزراعة بجامعة صنعاء في إطار مشروع الزراعة المطرية والذي تنفذه المؤسسة في مزرعة قاع شرعة.

واستمعا من مدير المؤسسة ومدير الصيانة بالمؤسسة المهندس شفيق الخولاني إلى شرح عن نتائج التجارب والأبحاث وأهميتها في صيانة أصناف البذور والحفاظ عليها.

واكد الفضيل والمروني أهمية التوسع في مثل هذه التجارب والأبحاث النوعية لمختلف المحاصيل النقدية.. وأشادا بجهود المؤسسة وهيئة البحوث الزراعية وكافة المؤسسات والجهات الزراعية في تنمية القطاع الزراعي وتعزيز الاقتصاد الوطني.

photo 2020 11 12 23 08 45photo 2020 11 12 23 08 41photo 2020 11 12 23 08 37photo 2020 11 12 23 08 33photo 2020 11 12 23 08 29photo 2020 11 12 23 08 26photo 2020 11 12 23 08 18