المشهد اليمني الأول/

قالت مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في بيان، اليوم الجمعة، إن الاشتباكات المسلحة في إثيوبيا دفعت أكثر من 14500 شخص للفرار إلى السودان المجاور، منذ أوائل نوفمبر الجاري.

وقال المتحدث باسم المفوضية، بابار بالوش، في إفادة صحفية في جنيف في وقت سابق إن أكثر من 4000 إثيوبي عبروا الحدود في غضون 24 ساعة، كما توجد مخاوف بشأن نزوح جماعي لآلاف اللاجئين الإريتريين من أحد المخيمات في إثيوبيا.

وأسفر قصف جوي وقتال على الأرض بين القوات الإثيوبية الاتحادية وقوات إقليم تيغراي عن مقتل المئات وتدفق آلاف اللاجئين على السودان.

وبدأ الصراع في الرابع من نوفمبر عندما أمر رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، بشن هجوم على إقليم تيغراي بعدما اتهم زعماء هذا الإقليم بإصدار أمر بمهاجمة قاعدة عسكرية اتحادية والتمرد على السلطة الإثيوبية المركزية.