المشهد اليمني الأول/

التقى رئيس مجلس الشورى محمد حسين العيدروس اليوم بصنعاء سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى اليمن حسن إيرلو.

ناقش اللقاء بحضور أعضاء من مجلس الشورى، علاقات التعاون بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات، بما ينسجم مع عمق العلاقات التاريخية بين الشعبين الشقيقين.

وفي اللقاء رحب رئيس مجلس الشورى بالسفير الإيراني.. مؤكداً أنه سيحظى بكل أوجه الدعم والمساندة من مجلس الشورى وكافة الجهات الرسمية، بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.

وثمن موقف جمهورية إيران الإسلامية الداعي إلى إنهاء العدوان والحصار المفروض على الشعب اليمني .. منوهاً بدعوة إيران لإحلال السلام العادل في اليمن.

ولفت العيدروس إلى القواسم المشتركة بين البلدين في مواجهة مخططات قوى الهيمنة ورفض التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب ودعم القضية الفلسطينية.

وأشاد رئيس مجلس الشورى بحرص إيران على تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

فيما ثمن أعضاء مجلس الشورى الحاضرين دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية السياسي والإعلامي للشعب اليمني في المحافل الدولية.

واعتبروا ممارسة السفير الإيراني مهامه في العاصمة صنعاء، كسر للحصار الدبلوماسي المفروض على اليمن من قبل تحالف العدوان .. مشيرين إلى أن مساندة إيران للقضية الفلسطينية يعتبر إنموذجاً يُحتذى به.

من جانبه أكد السفير الإيراني لدى اليمن على عمق العلاقات الأخوية بين البلدين.

ولفت إلى أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لن تدخر جهداً في مساعدة الشعب اليمني في مختلف المجالات التنموية .. منوها بالدور المحوري لليمن في مواجهة مخططات قوى الهيمنة والإجرام بقيادة أمريكا وإسرائيل.

ولفت السفير إيرلو، إلى أن صمود وثبات اليمنيين في مواجهة العدوان سيثمر عزة وسلام.

حضر اللقاء أعضاء مجلس الشورى الدكتور حسين العمري والدكتور حزام الأسد ومحمد الدرة ولطف الجرموزي وهدى أبلان وحسيبة شنيف وعلي محمد الحوثي وصلاح الضبيبي وعلي البترة.

16054543975fb14a3d19c1b