المشهد اليمني الأول/

أكد أبناء مديرية الحداء بمحافظة ذمار اليوم الأحد، في لقاء قبلي الوقوف صفاً واحداً إلى جانب الجيش واللجان الشعبية لمواجهة العدوان واستمرار رفد الجبهات.

وخلال لقاء قبلي تدشيناً لحملة التحشيد تحت شعار “أشداء على الكفار”، أشاد وكيل المحافظة محمد محمد عبدالرزاق بمواقف أبناء الحداء في تقديم قوافل من الشهداء في الدفاع عن الوطن ومواجهة العدوان.

وحث الجميع على الإسهام الفاعل في التحشيد ورفد الجبهات بالرجال وقوافل الدعم، مشيراً إلى أهمية تنسيق الجهود في النزول إلى العزل والقرى، لإنجاح حملة التحشيد والتعبئة.

فيما أكد مدير المديرية محمد المتوكل أن أبناء الحداء سيظلون إلى جانب الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان، مشيراً إلى أهمية تكاتف الجهود لتعزيز الصمود واستمرار دعم المرابطين في مختلف الجبهات.

من جانبه أشار الشيخ فاروق عزيز إلى أنه بالرغم من الجرائم الوحشية التي ارتكبها تحالف العدوان، إلا أن الشعب اليمني صامد لما يقارب ست سنوات.

ولفت إلى أهمية توحيد الصفوف والنفير العام وحشد الجهود لإنجاح حملة التحشيد ورفد الجبهات لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته.

وأشاد بيان صدر عن اللقاء بالانتصارات التي يحققها الجيش واللجان الشعبية وإنجازات الأجهزة الأمنية، مؤكدا استمرار رفد الجبهات حتى تحقيق النصر.