المشهد اليمني الأول/

أنهى صلح قبلي تقدمه وكيلا محافظة إب راكان النقيب وتعز حامس الحباري قضية قتل بين أسرتي المقبلي من محافظة إب وسعدان من محافظة تعز .

وخلال الصلح الذي حضره الشيخ احمد صالح جار الله رئيس لجنة قضايا القتل في المكتب التنفيذي لأنصار الله ومسؤول التخطيط بالمكتب التنفيذي في تعز مالك الوشلي ومسؤول أنصار الله بمديرية المخادر ، أعلن أولياء دم المجني عليه هدام ناصر عبدالله المقبلي من أبناء الكداكد بمديرية المخادر العفو والتنازل لوجه الله عن الجاني علي حمود علي محسن سعدان .

مشيرين إلى أن هذا الصلح والعفو يعد ترجمة واقعية لدعوات السيد القائد ع بد الملك بد رالدين الح وثي حفظه الله لحل كافة القضايا والثارات في المجتمع والتركيز على العدوان الخارجي .

وأهاب وكيلا محافظتي إب وتعز بهذه الخطوة الطيبة والعزيمة لآل المقبلي الذين انطلق الكثير من إبنائهم مجاهدين في سبيل ضد هذا العدوان الغاشم .

وأكدت أن استجابة القبائل اليمنية ومختلف شرائح المجتمع لدعوة السيد القائد يمثل رسالة قوية وواضحة اقوى العدوان أن الشعب اليمني يتوحد خلف قيادته ويزيد تلاحمه وتماسكه ووعيه ضد كل من يحاول المساس بأمنه ومكتسباته وثرواته .

وأشارا إلى أن الجميع مطالب بالسعي لإصلاح ذات البين بين الناس وردم الهوة وحل الخلافات والثارات بين أبناء المجتمع والقبائل وتفويت الفرصة أمام العدوان ومرتزقته لإثارة النزاعات والفتن بين أبناء هذا الشعب العظيم ..

صور

photo ٢٠٢٠ ١١ ١٦ ٢٢ ٠٥ ١١photo ٢٠٢٠ ١١ ١٦ ٢٢ ٠٥ ٠٩photo ٢٠٢٠ ١١ ١٦ ٢٢ ٠٥ ٠٧photo ٢٠٢٠ ١١ ١٦ ٢٢ ٠٥ ٠٦ 1