المشهد اليمني الأول/

أفادت مصادر قبلية أن رئيس فرع الإصلاح في محافظة الجوف، اليوم الثلاثاء، كشف عن سيناريو “خطير” يعده تحالف العدوان السعودي-الاماراتي للقضاء على الحزب.

يأتي ذلك في اعقاب تغريدة لرئيس الهيئة العليا للحزب تكشف مخاوف الحزب من تبعات تصنيف السعودية لـ”الاخوان” التي يعد فرعها في اليمن “جماعة إرهابية” ونيته الارتماء في الحضن التركي – القطري.

وقال الحسن ابكر، القائد السابق لفصائل تحالف العدوان في الجوف، أن التحالف وضع الحزب بين كماشة “الانتقالي والجيش واللجان الشعبية” وأنه يعمل حاليا على تفكيك “شرعية الفنادق” عبر ضم الفار هادي إلى المجلس الانتقالي في الجنوب بالمفاوضات.

مقابل إبقاء الإصلاح يستنزف في الشمال عسكريا وهو ما عده “ادخال الحزب في نفق مظلم” ضمن سيناريو يعده “الرعاة الاقليمين” في إشارة للسعودية والامارات.