المشهد اليمني الأول/

نظمت بمدرسة خالد بن الوليد بمديرية الحوك محافظة الحديدة اليوم فعالية باليوم العالمي للطفل.

وأشار مدير المديرية جماعي سالم كليب إلى أهمية الفعالية، للتعريف بمعاناة أطفال اليمن في ظل استمرار العدوان واستهدافه المباشر والممنهج للمؤسسات التعليمية والطفولة.

وأوضح أن إحياء اليوم العالمي للطفل في ظل استمرار العدوان والحصار، يؤكد تمسك الأطفال بحقهم في الحياة .. مشيراً إلى أن تحديات العدوان لم يثن المعلمين والمعلمات والطلبة عن استمرار العملية التعليمية.

فيما أشاد مدير الأنشطة المدرسية بمكتب التربية خالد حسن زيد بوعي التربويين وصمودهم وتمسكهم بحق الطفولة في التعليم .. مؤكداً وقوف قيادات وكوادر التربية في مواجهة التحديات التي فرضها العدوان والحصار.

من جانبهما أشار مدير إدارة التربية بالمديرية إبراهيم عييد ومديرة مدرسة خالد بن الوليد رسولة حسن هبه إلى أن العدوان تعمد ومنذ اليوم الأول في استهداف المؤسسات التعليمية وارتكاب أبشع الجرائم بحق الطفولة في اليمن.

وقدّم براعم وزهرات المدرسة فقرات جسدت تطلعات أطفال اليمن.

إلى ذلك افتتح مدير المديرية جماعي كليب ومديرا إدارة التربية بالحوك إبراهيم عييد والأنشطة المدرسية بمكتب التربية بالمحافظة خالد حسن زيد معرض الطفولة بمدرسة خالد بن الوليد، والذي احتوى على مجسمات وصور للأطفال والجرائم المرتكبة بحقهم.

حضر التدشين نائب مدير إدارة الأنشطة المدرسية بالمحافظة فاطمة الصغير ومسئولة نشاط الطالبات بمديرية الحوك أشواق النهاري.