المشهد اليمني الأول/

شهدت العديد من المحافظات اليمنية عقب صلاة الجمعة اليوم وقفات احتجاجية للتنديد بجرائم العدوان والحصار على اليمن ، وللتحشيد للجبهات دفاعا عن الارض والعرض.

ففي العاصمة ومحافظة صنعاء أقيمت بعدد من المديريات وقفات للتحشيد وترسيخ الهوية الإيمانية تحت شعار ” هويتنا الإيمانية سر انتصارتنا”.

وفي الوقفات ألقيت كلمات أشارت إلى الانتكاسات في صفوف العدوان ومرتزقته والمسئولية الملقاة على عاتق الجميع في تعزيز الانتصارات ورفد الجبهات لطرد المحتل من البلاد.

وتطرقت إلى ضرورة تعزيز الارتباط بالهوية الإيمانية والتمسك بالقيم الأصيلة للشعب اليمني وتوسيع برامج تأصيل الهوية في المجتمع بما يعزز من الوعي العام بالمخاطر التي تتربص بالوطن في ظل ما يتعرض له من عدوان وحصار و مؤامرات منذ ستة أعوام.

ولفتت إلى ثمار الهوية الإيمانية في تحقيق الانتصارات ومواصلة الصمود والثبات في مواجهة العدوان .. مستعرضة مخاطر الحرب الناعمة وأهمية مواجهتها بترسيخ الهوية الإيمانية والرجوع للقرآن الكريم وتطبيق المنهج المحمدي قولا وعملا.

وتطرقت إلى اعتزاز المرابطين في الجبهات بهويتهم وحبهم وانتمائهم لليمن والقيم والمبادئ التي يجسدونها في مواجهة قوى الغزو والاحتلال.. لافتة إلى المسئولية الملقاة على عاتق الخطباء والمرشدين والتربويين في تعزيز الوعي بالتحرك لتعزيز الانتصارات ورفد الجبهات.

وأكد المشاركون في الوقفات استمرار التلاحم والالتفاف والتصدي لمخططات العدوان .. مثمنين جهود قيادة المحافظة في تبني تشجيع المبادرات المجتمعية لمواجهة تحديات العدوان.

قبائل حجة

على الصعيد ذاته نظمت بمدينة حجة وقفة احتجاجية تنديدا باستمرار جرائم العدوان والحصار والاساءة للرسول الأعظم.

وندد المشاركون في الوقفات بصمت المجتمع الدولي تجاه استمرار ما يرتكبه العدوان من جرائم بحق اليمن أرضاً وإنساناً منذ قرابة ست سنوات.

واكدو رفضهم للاساءات التي طالت الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم.. معتبرين ذلك انتهاك للقوانين والشرائع والاديان السماوية.

وفوض المشاركون في الوقفة قائد الثورة لاتخاذ كافة الوسائل المناسبة للرد على جرائم الغزاة والمعتدين.. مؤكدين استمرار الصمود والثبات والجهوزية لرفد الجبهات بالمزيد من الرجال وقوافل الغذاء والدواء حتى تحقيق النصر المؤزر.

وفي المسار نفسه نظمت بمحافظة تعز اليوم عقب صلاة الجمعة، وقفات احتجاجية للتنديد بجرائم العدوان والحصار، مشيرين إلى ان تلك الجرائم لن تسقط بالتقادم وانه يجب محاكمة مرتكبيها.

ودعت بيانات صادرة عن الوقفات إلى تعزيز الإصطفاف والتلاحم الوطني من اجل افشال مخططات العدو الاستعمارية، والاستمرار في رفد الجبهات بالرجال والعتاد حتى تحقيق النصر ضد الغزاة والمحتلين .

وأدانت البيانات جرائم مرتزقة العدوان المتواصلة بحق المدنيين والنساء والأطفال الأبرياء بالمناطق المحتلة من المحافظة، مستنكرة الصمت الأممي المخزي تجاهها .