المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

وجهت فصائل ميليشيا الإصلاح- جناح الاخوان المسلمين في اليمن- الثلاثاء، صفعة قوية للمرتزق طارق عفاش، قائد الفصائل الموالية للإمارات في الساحل الغربي بعد تسليم عمه لمسلحي قبائل السبئي بريف تعز الجنوبي الغربي.

يتزامن ذلك مع اقتراب الثاني من ديسمبر الذي يصادف الذكرى الثالثة لفرار المرتزق طارق عفاش من صنعاء وترك عمه يواجه الموت حينها عقب فشل محاولة انقلاب على السلطة.

وقالت مصادر محلية في الحجرية إن فصائل الإصلاح التي اعتقلت عم طارق، قائد الورد والذي يقود أيضا اللواء الثالث “حراس جمهورية” بحملة مداهمة لمنزله في التربة قبل أيام سلمته لمسلحي قبائل السبئي في الشمايتين وذلك عقب توجيهات من تحالف العدوان بإطلاق سراحه.. والورد والد زوجة طارق عفاش الذي تتهمه قبائل السبئي باختطاف ابرز مشايخها في الساحل الغربي لليمن قبل فترة.

ومع أن فصائل الإصلاح اعتقلت عم طارق قبل ايام الإ أن توقيت تسليمه لمسلحي القبائل ذات دلالات خاصة ومحاولة لتعرية طارق الذي عرف بالتخلي عن اقاربه ولم يعلق على الحادثة بعد باستثناء تغريدات لناشطيه اعتبروها استفزاز لما تسمى بـ”المقاومة الوطنية” ومحاولة لتفجير الوضع، في حين اتهم ابرز اعلامي طارق عفاش، المرتزق كامل الخوذاني، الإصلاح بابتزاز تحالف العدوان متسائلا عن سبب عجز التحالف عن مواجهة فصائل الحزب بعد رفضهم توجيهاته.

وتعد عملية تسليم السبئي التي تزامنت مع تصعيد فصائل الإصلاح حملتها ضد العناصر المحسوبة على الإمارات بريف تعز امتدادا لتحركات يهدف من خلالها الإصلاح تفجير الوضع بالساحل الغربي لاقتحام مدينة المخا ابرز معاقل طارق والتي سبق لمرشد الاخوان في المدينة المرتزق عبده فرحان سالم وأن توعد بها في مقطع فيديو سابق بدوافع تركية- قطرية.