المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

نظمت وقفة احتجاجية، أمام سفارة دولة الإمارات في العاصمة البريطانية لندن، تنديدا بالانتهاكات الإماراتية المستمرة لحقوق الإنسان.

وجاءت الوقفة الاحتجاجية بالتزامن مع احتفال للسفارة الإماراتية بمناسبة اليوم الوطني الـ48 للدولة.

ولفت المحتجون إلى أن انتهاكات حقوق الإنسان في الإمارات تزداد وفقا لتقارير أممية، بينما تروج الدولة لإنجازت غير حقيقية للتغطية على هذا “السجل الأسود” من الانتهاكات.

وإلى جانب انتهاكات حقوق الإنسان داخل الإمارات، استعرض المحتجون جرائم الحرب التي تمارسها الدولة ضد المدنيين في اليمن وليبيا وغيرها من الدول.

وحمل المتظاهرون شعارات تطالب بمحاسبة المسؤولين الإماراتيين الضالعين في الانتهاكات ضد حقوق الإنسان داخل الإمارات وخارجها.

ومن بين مطالب المحتجين كانت المطالبة بـ”محاكمة ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، كمسؤول مباشر عن ارتكاب هذه الانتهاكات والجرائم”.

وندد المحتجون أيضا بالتطبيع الإماراتي مع العدو الإسرائيلي، معتبرين أنه يقود إلى دعم الانتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين، واصفين اتفاقيات التطبيع بأنها “خيانة” للقضية الفلسطينية.

المقالة السابقةعدوان ونهب إقتصادي.. عبث الإصلاح بميزانية الدولة تراكم أزمات الشعب اليمني
المقالة التاليةتركيز أوروبي على حضرموت يثقل الانتقالي بمهمة جديدة في اليمن