المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

وصف محافظ محافظة لحج الشيخ أحمد حمود جريب ، التحركات البريطانية والأمريكية الأخيرة في سواحل اليمن الشرقية مؤامرة دولية مكشوفة، مؤكدا أن تلك التحركات البحرية تكشف مخطط القوى الاستعمارية الجديدة ومطامع دول وقوى العدوان في المحافظات الجنوبية.

واتهم جريب ما تسمى بحكومة الفار هادي بتوفير الغطاء لدول الاحتلال في المحـافظات الجنوبية للتدخل العسكري في جنوب البلاد وتنفيذ أجندتها الاستعمارية، وأكد أن صمت تلك الحكومة على انتهاك السيادة الوطنية من قبل دول تحالف العدوان وقوى الاستكبار يدل على أن التحركات الاستعمارية الأمريكية والبريطانية جاءت بضوء أخضر من الحكومة العميلة وبتسهيل من – السعودية والإمارات – أدوات أمريكا وإسرائيل في المنطقة.

وأكد محافظ لحج أن هناك نوايا أمريكية وبريطانية سبق الكشف عنها لإقامة قواعد عسكرية بحرية في سواحل محافظات المهرة وحضرموت وشبوة، مشيراً إلى أن مزاعم أمريكا وبريطانيا بارتفاع معدل المخاطر في البحر العربي على الحركة الملاحية كيدية كما كشفت أجندة قوى الاستعمار وأجندتها في السواحل الشرقية للبلاد.

وطالب محافظ لحج جريب كافة أحرار الجنوب إلى التوحد والوقوف صفاً واحد لمواجهات المخططات الاستعمارية التي تنفذ عبر دويلات العدوان السعودية والامارات وحكومة العملاء والمرتزقة من نزلاء فندق الريترز بالرياض، والعمل على إفشال كافة المؤامرات الدولية التي تحاك وتنفذ على أرض الجنوب.