المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

دعت حركة أنصار شباب ثورة 14 فبراير جماهير شعب البحرين لإحياء الذكرى الخامسة والعشرين لـ عيد الشهداء الذي يصادف يوم 17 ديسمبر من كل عام، وهي ذكرى سقوط الشهيدين هاني خميس وهاني الوسطي في انتفاضة التسعينات المباركة بعنوان اليوم الوطني للشهداء.

وأكد بيان أصدرته الحركة أن دماء الشهداء هي العنوان الأعرض الذي يتصدر حركة مطالبنا الشعبية بالحقوق السياسية، ولن نقبل بأي حال من الأحوال تجاوز قضية الشهداء في رسم واقعنا السياسي القادم ولن نقبل بأية مساومات على هذا الموضوع.

وشدد البيان على أهمية إحياء ذكرى الشهداء والتمسك بمسيرتهم وسيرتهم واقتفاء آثارهم وأهدافهم الإلهية العليا والمقدسة، والتذكير دائماً إن بفضل دمائهم الزكية والطاهرة تواصلت وما تزال تتواصل مسيرة الثورة من أجل التحرير ورحيل الطاغية حمد وقبيلته الغازية والمحتلة.

وتأتي أهمية إحياء ذكرى الشهيد مع ما تشهده المنطقة من تطبيع للأنظمة الديكتاتورية القمعية في البحرين والرياض والإمارات والسودان والمغرب ومصر مع كيان العدو الصهيوني.