المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

نظم مكتب التربية والتعليم بمحافظة صنعاء اليوم ورشة توعوية حول وسائل مواجهة الحرب الناعمة وآليات تحصين الأجيال وتأصيل الهوية الإيمانية.

هدفت الورشة بالتعاون مع معهد الشوكاني لتدريب وتأهيل المعلمين إلى تعريف مربيات الصفوف الأولى في مدارس التعليم الأهلي بالمحافظة بأدوات وتقنيات الحرب الناعمة وكيفية غرس القيم الدينية والأخلاقية في نفوس الأطفال وتوجيه سلوكياتهم علميا وثقافيا ودينيا.

وفي الورشة استعرض نائب مدير مكتب التربية بالمحافظة محمد خميس الانعكاسات السلوكية لتأثر الشباب بمظاهر وأشكال الحرب الناعمة التي تستهدف التربية والثقافة وضرب الهوية الدينية والاخلاقية.

فيما تطرق مدير التعليم الأهلي بمكتب التربية بالمحافظة سلطان الحكمي إلى دور المربيات في تكريس السلوك القدوة للأطفال، معتبراً التعليم في الصفوف الأولى النواة الأساسية لتشكيل الجوانب الذهنية والمعرفية للطلاب وتنمية مهاراتهم وطموحاتهم لمنعهم من الانحراف.

من جهته أشار مدير التوجيه بمكتب التربية محمد الشريف إلى طرق وأساليب التدجين ومسخ الهوية والعقيدة ومخاطرها على الأمة والدين، مؤكدا على دور المعلمين والتربويين في التوعية وتحصين الأبناء بالعلوم النافعة والبرامج المفيدة.

فيما حث نائب عميد معهد الشوكاني عبدالواسع النخلاني على غرس الوعي في أوساط طلاب المدارس وتعزيز الثقافة العامة بأهمية الحفاظ على الهوية الإيمانية وترسيخ العلوم النافعة في وجدان الأجيال.

وتلفت المشاركات في الورشة محاضرات وبرامج مرئية عن مخاطر الحرب الناعمة ووسائل مواجهتها وكيفية الحفاظ على الهوية وعوامل تعزيز الصمود وبناء قدرات الأجيال والشباب علميا وثقافيا.