المشهد اليمني الأول

المشهد اليمني الأول/

ناقش مجلس الوزراء في اجتماعه الدوري اليوم برئاسة رئيس المجلس الدكتور عبدالعزيز صالح بن حبتور، المواضيع المدرجة في جدول أعماله واتخذ بشأنها القرارات المناسبة، علاوة على وقوفه على المستجدات العسكرية والأمنية.

ووافق مجلس الوزراء على مذكرتي مكتب رئاسة الجمهورية بشأن الأولويات العشر الهادفة تحسين وتطوير أداء مؤسسات الدولة واستنهاض قدراتها و بشأن استراتيجية بناء العقل الجمعي لقيادات الدولة من خلال مسار تنمية وبناء القدرات.

ووجه المجلس كافة الوزراء العمل على تنفيذ الأولويات العشر كل في نطاق اختصاصه وتضمينها خطة الأداء الحكومي لعام 2021م، علاوة على استيعاب الوزارات للورقة الخاصة باستراتيجية بناء العقل الجمعي والعمل على تنفيذ المقترحات الواردة فيها.

كما وجه المجلس نائب رئيس الوزراء لشئون الرؤية الوطنية محمود الجنيد، اعتماد هذه الأولويات ضمن خطة المرحلة الثانية للرؤية الوطنية 2021- 2025م.

وتشمل الأولويات العشر تحسين خدمات النظام العام، النظافة والتحسين والمظاهر العامة والكهرباء، تبني برنامج وطني سريع وعاجل لتمكين ثلاثين ألف شاب والبحث عن فرص عمل جديدة، تحسين جودة رغيف الخبز، إطلاق حملة اعتز بمنتج بلدك أو صنع في اليمن بالتنسيق مع القطاع الخاص، تحسين خدمات الطوارئ في المستشفيات.

وتتضمن الأولويات العشر معالجة ظاهرة انتشار الأشخاص الذي يعانون من أمراض نفسية والمشردين في الشوارع، تسهيل إجراءات التراخيص العامة خاصة تراخيص البناء، اتخاذ إجراءات صارمة تجاه السطو على الأراضي سيما من قبل المتنفذين فيما تسعى الأولوية العاشرة على الدفع باتجاه إحراز تقدّم ملموس في المصالحة الوطنية.

واعتمدت وثيقة الأولويات العشر على تحديد مظاهر المُشكلة ومعاناة المواطنين علاوة على مسارات الحلول وبعض المعالجات المقترحة.

وفيما يخص وثيقة العقل الجمعي، تضمنت جملة من التوصيات والمقترحات التي تسعى لتوحيد إطار التفكير الاستراتيجي لدى قادة الدولة من خلال رؤية وطنية جامعة يكون العقل الجمعي في الدولة موحداً ومنسقاً ومتكامل الأداء لقيادة التحول فيها وتحقيق نهوض شامل للدولة عبر التركيز على تحسين إدارة الدولة وتوحيد مفاهيم العمل وكذا التركيز على تعزيز المهارات العليا لإدارة الدولة وبناء منظومة قيم تدعم عملية التحول المنشود.

واستمع المجلس إلى إحاطة رئيس الوزراء عن الخطة الحكومية لإحياء الذكرى السنوية للشهيد المقرة من قبل اللجنة العليا للاحتفالات في اجتماعها خلال الأسبوع المنصرم، وما اشتملت عليه الخطة من فعاليات وإجراءات على مستوى كافة الوزارات والجهات الحكومية الأخرى للاحتفاء بهذه الذكرى السنوية على النحو الذي يليق بالتضحيات الجسيمة لشهداء الوطن من الجيش والأمن واللجان الشعبية والمتطوعين والتركيز على جوانب الرعاية والإسناد الذي ينبغي أن يٌقدم لأبنائهم وأسرهم وإعانتهم على العيش الكريم.

وأهاب مجلس الوزراء بكافة الوزارات والجهات التقيد بما تضمنته الخطة من فعاليات تكريمية لأسر الشهداء وإجراءات رعاية أبنائهم في الجوانب الصحية والتعليمية.

وأوضح أن شهداء الوطن الذين قدّموا التضحيات العظام من أجل خير الوطن والشعب وأمنه واستقلاله والدفاع عن سيادته، هم عنوان فخر واعتزاز كل يمني حر كريم .. سائلاً المولى عز وجل أن ينزل شهداء الوطن منزلة الشهداء الأبرار ويمن بالشفاء العاجل على كافة المصابين والجرحى ويعجل بالفرج على جميع الأسرى.

ووافق مجلس الوزراء على مشروع قرار مقدم من وزارتي الداخلية والنقل بشأن منع وإيقاف استيراد باصات نقل الركاب عدد سبعة أشخاص وتشجيع استيراد وسائل نقل جماعي حجم أكبر وكذا منع استيراد المركبات التي يتم تحويل مقودها من اليمين إلى اليسار.

ووجه المجلس الجهات الأمنية المعنية في المنافذ بعدم السماح للباصات والمركبات المحددة في القرار الدخول من تلك المنافذ وعلى أن تصدر الجهة المعنية تعميم للتجار وأصحاب المعارض وتحذيرهم ومنعهم من استيراد الباصات والمركبات المحددة.

وحث وسائل الإعلام على التفاعل مع هذا القرار الذي يستهدف تنظيم النقل الداخلي في العاصمة والمحافظات والاعتماد المتدرج على وسائل النقل الكبيرة، فضلاً عن حماية سائقي الباصات المحوّلة مقودها والمجتمع من مخاطر هذا النوع من المركبات.

كما وافق مجلس الوزراء على وثيقة السياسات العامة لأمن المعلومات في الجهات الحكومية المقدم من قبل وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس مسفر النمير.

ووجه جميع الوزارات والمؤسسات والهيئات والوحدات والشركات الحكومية العمل وفق هذه الوثيقة والالتزام بها لضمان أمن المعلومات فيها وتخصيص أو تحديد أو تعيين ” الإدارة، القسم، النشاط، الشخص” المسؤول عن متابعة تنفيذ هذه السياسات لديها وموافاة وزارة الاتصالات بالمعلومات وبيانات ضابط أمن المعلومات المعني بتنفيذها مع التقييم الدوري لها، على أن تقوم وزارة الاتصالات بتنظيم الفعاليات التعريفية والتشاورية حول أمن المعلومات وسياساتها وعملية تحديثها بصورة مستمرة.

وتهدف الوثيقة إجمالاً إلى وضع أسس علمية لسياسات أمن المعلومات الواجب توفرها واتباعها والعمل بها في كافة الجهات الحكومية لضمان الحفاظ على أمن وسرية المعلومات وللأصول المعلوماتية التي تمتلكها أو تحتفظ بها هذه الجهة أو تلك.

كما ناقش مجلس الوزراء التقرير التقييمي لمستوى تنفيذ أعمال وأنشطة المشروع الوطني لحصر الأضرار المادية والبشرية للعدوان والحصار على اليمن خلال الفترة مارس 2015 – سبتمبر 2020م، المقدم من قبل وزير التخطيط عبدالعزيز الكميم.

وأكد المجلس أهمية التقرير وما اشتمل عليه من إجراءات وخطوات هامة لتنفيذ مسح عام للأضرار في مختلف المجالات.

وأقر مجلس الوزراء إناطة عملية المسح الميداني للجهاز المركزي للإحصاء على أن تضطلع وزارة الأشغال العامة والطرق بتدريب كوادر الوزارات الأخرى بخصوص حصر وتقييم أضرار العدوان وفقاً للمعايير الدولية عبر استشاريين متخصصين، بهدف تقييم الكوادر بعد ذلك للأضرار في وزاراتهم بشكل سليم، تمهيداً لمراجعة التقييم عبر وزارة الأشغال العامة ومن ثم تقديم مصفوفة متكاملة أولية عن حجم الأضرار للجهات المعنية.

وأقر المجلس مشروع القرار المقدم من وزير الصناعة والتجارة عبدالوهاب الدرة بشأن لائحة مخالفات العرض والإشهار للسلع والعقوبات المقررة عليها.

وأكد على نائب رئيس الوزراء للشئون الاقتصادية وزير المالية ووزير الصناعة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ القرار.

وتأتي هذه اللائحة لتعزيز الدور الرقابي لوزارة الصناعة والتجارة وفروعها بأمانة العاصمة والمحافظات لحماية المواطنين من أي تعسف يتصل بالأسعار عبر تشديد العقوبات على المخالفين لعملية الإشهار للسلع والتصدي للمتلاعبين بأسعارها.

واطلع المجلس على التقرير المقدم من وزير الصناعة والتجارة حول المسابقة الوطنية لرواد المشاريع الابتكارية “الموسم الثاني 2020”.

واشتمل التقرير على أبرز الأنشطة التي تضمنتها هذه المسابقة التي أضحت حدثاً سنوياً يتيح لكافة أبناء الوطن عرض ابتكاراتهم في مختلف المجالات العلمية والتقنية .. مشيراً إلى أن المسابقة في نسختها الثانية توسعت مجالاتها لتشمل تكنولوجيا المعلومات وصناعة البرمجيات وإنتاج الطاقة والإنتاج والصناعة الزراعية والصناعات الاستخراجية والمعدنية والأتمتة والتحكم والذكاء الاصطناعي والأجهزة والمعدات الطبية وريادة الأعمال.

ولفت التقرير إلى التنسيق مع القطاع الخاص للترويج لمشاريع المتسابقين بالشكل الأمثل والعمل على تمويلها كمشاريع استثمارية بين المبتكرين والقطاع الخاص.

وأشاد مجلس الوزراء بالجهد المبذول من وزارة الصناعة لتطوير المسابقة وتوسيع مجالاتها بما يواكب التخصصات الحديثة والأكثر فائدة للدولة والمجتمع وأهميتها في تشجيع المواهب وتطويرها.

ووجه بدراسة وتقييم المشاريع الابتكارية سيما التي حصدت مراكز متقدمة والعمل على تبني ورعاية المشاريع الناجحة ذات الجدوى الاقتصادية، وبوجه خاص التي تسهم في تقديم حلول لمشكلات وتحديات تتصل بالحصار المفروض على اليمن منذ قرابة ست سنوات.

واستمع مجـلس الوزراء إلى تقرير من وزير الدولة الدكتور حميد المزجاجي، حول نتائج زيارته إلى مدينة زبيد التاريخية، خاصة ما يتصل بالمتطلبات العاجلة لإعادة ترميم مبانيها ذات الطراز المعماري الفريد وإزالة الاستحداثات المشوهة لجمال المدينة وطابعها العريق.

وأكد المجلس دعمه لمختلف المقترحات المقدمة للحفاظ على زبيد وضمان بقائها في قائمة التراث الإنساني العالمي .. مؤكداً على الوزير المزجاجي مواصلة جهوده ومتابعته لمختلف الجوانب المتصلة بحماية الطابع المعماري المميز ة لهذه المدينة العتيقة.

وندد مجلس الوزراء بزيارة السفير الأمريكي إلى محافظة المهرة نهاية نوفمبر المنصرم .. واعتبرها انتهاكاً جديداً وسافراً للسيادة الوطنية تأتي لتؤكد حقيقة الأهداف غير المعلنة لتحالف العدوان والاحتلال السعودي الاماراتي الذي يستهدف اليمن منذ نحو ست سنوات.

وحمل المجلس الرئيس المنتهية ولايته هادي وحكومته العميلة المسؤولية القانونية عما تتعرض له الأراضي والسيادة الوطنية من عبث وانتهاكات جسيمة وغير مسبوقة وكذا ثرواته الطبيعية من نهب منظم.

وكان مجلس الوزراء هنأ وزير الاشغال العامة والطرق غالب مطلق بنجاح العملية الجراحية الدقيقة التي أٌجريت له في أحد المشافي في خارج الوطن.. متمنياً له الشفاء العاجل والعودة إلى الوطن وهو في أتم الصحة والعافية.