المشهد اليمني الأول

عقدت الشعبة الاستئنافية الجزائية المتخصصة بمحافظة الحديدة ثاني جلسات محاكمة المتورطين باغتيال الرئيس الشهيد صالح علي الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى السابق ومرافقيه ضمن خلية تابعة لتحالف العدوان.

وفي جلسة المحاكمة الثانية برئاسة القاضي عبد الحفيظ المحبشي وعضوية القاضي حمود عبدالله القليصي والقاضي محمد لطفي الزبيري، بحضور رئيس النيابة الجزائية المتخصصة القاضي وضاح القرشي، أقرت المحكمة منح محاميي المتهمين المحبوسين على ذمة القضية و محامي أولياء الدم فرصة لتقديم عرائض بأسباب استئناف الحكم الابتدائي من قبلهم.

وفي الجلسة تم تلاوة منطوق الحكم الابتدائي الصادر بحق المتهمين المحبوسين على ذمة القضية.

الحكم الخاص بالمتهمين الأجانب

وقدّمت النيابة العامة مذكرة أسباب استئنافها الجزئي فيما يتعلق بمنطوق الحكم الخاص بالمتهمين الأجانب الفارين من وجه العدالة المشمولين بقرار الاتهام الذين لم تقرر المحكمة الابتدائية أي عقوبة بشأنهم في منطوق الحكم الابتدائي.

وقضى منطوق حكم المحكمة الجزائية المتخصصة بمحافظة الحديدة في 24 أغسطس الماضي بإعدام 16 متهم حداً وتعزيراً وقصاصاً لإدانتهم بالتهم المنسوبة إليهم في قرار الاتهام ومنها جريمة اغتيال الرئيس الشهيد صالح الصماد ورفاقه، وإرجاء الفصل في الدعوى الجزائية المرفوعة ضد بقية المتهمين الأجانب للأسباب الواردة في حيثيات الحكم الابتدائي.