المشهد اليمني الأول

سيرّت قيادة وقبائل وأبناء محافظة المحويت اليوم قافلة غذائية ومالية دعما ومساندة لأبطال الجيش واللجان الشعبية المرابطين في الجبهات تحت شعار “قافلة العطاء”.

ويأتي تسيير القـافلة البالغ تكلفتها 64 مليون ريال في إطار قافـلة الرسول الأعظم، والتحضير للذكرى السنوية للشهيد.

وخلال تسيير القـافلة ألقيت كلمات من محافظ المحافظة فيصل أحمد حيدر ومشرف المحافظة عزيز الهطفي ومسئول القوافل في الجمهورية جبران الرازحي والمدير التنفيذي لمؤسسة الشهداء طه جران، أشارت إلى أن هذه القافلة تجسد موقف الصمود والثبات لأبناء المحويت واستمرارهم في رفد المرابطين بقوافل العطاء والمال والرجال حتى تحقيق النصر المؤزر.

ولفتت إلى أن مواصلة تقديم القوافل من أبناء الوطن، يسهم في تعزيز الصمود لمواجهة قوى العدوان والتصدي لمخططاته ومطامعه الاستعمارية.

وأكدت الكلمات حرص أبناء المحويت على تماسك الوحدة الداخلية واستعدادهم بذل الغالي والنفيس في تحرير الوطن من دنس الغزاة والمحتلين.