المشهد اليمني الأول

أوضح المتحدث باسم وزارة الداخلية اليمنية العميد عبدالخالق العجري أن الأجهزة الأمنية بمحافظة تعز تمكنت بعون الله، وبعد عملية الرصد والتحري من القضاء على واحد من أخطر المجرمين المنتمين للتنظيمات التكفرية التابعة للعدوان.

وأوضح العميد العجري أن الأجهزة الأمنية تمكنت من الوصول إلى المجرم المدعو ” مروان أمين مهيوب الجحيفي” في مديرية التعزية أثناء ما كان يحاول -متخفيا- الوصول إلى أحد أوكار الدواعش التكفيريين في مناطق المرتزقة.

وعندما حاصره رجال الأمن طالبين منه تسليم نفسه، حاول رمي قنبلة يدوية عليهم، ما دفعهم إلى الرد عليه ، وتمكنوا من قتله دون أن تحدث أي اصابات في رجال الأمن.

وأشار العجـري إلى أن المجرم الصريع “مروان الجحيفي”، من العناصر النشطة للخلايا التكفيرية في محافظة تعز، وهو مطلوب للعدالة في العديد من قضايا القتل والحرابة.

حيث كان مودعا في السجن المركزي بمدينة تعز ومحكوم عليه بالإعدام لارتكابه جريمة قتل، وهو من ضمن السجناء الذين مكنهم مرتزقة العدوان من الفرار بعد سيطرتهم على السجن منتصف العام 2015م.

وأكد ناطق الداخلية أن الأجهزة الأمنية ماضية في التصدي لكل من يحاول المساس بالأمن والإستقرار، وملاحقة كل العناصر الإجرامية.

ودعا العميد العـجري المواطنين إلى مزيد من التعاون مع الأجهزة الأمنية للحفاظ عى الأمن والسكينة العامة.