المشهد اليمني الأول

افتتح وزير الإعلام ضيف الله الشامي ومحافظ ذمار محمد ناصر البخيتي وقائد المنطقة العسكرية الرابعة رئيس عمليات المنطقتين الرابعة والسابعة اللواء عبداللطيف المهدي اليوم معرضاً لصور الشهداء القادة بمدينة ذمار، تنظمه قيادة المنطقة العسكرية الرابعة.

وأشار وزير الإعلام إلى أهمية المعرض بمحافظة ذمار والذي يضم صوراً ومجسمات للشهداء القادة الذين سطروا أروع الملاحم في مواجهة العدوان.

ولفت إلى أن المعرض بتشكيلاته الفنية، يعكس مكانة الشهيد وما قدّمه من بطولات وتضحيات في سبيل الدفاع عن اليمن وأمنه واستقراره .. وقال” إن من أهمية المعرض إبراز مقتنيات الشهيد من أدوات، وخرائط تبين مواقع العدو فضلاً عن أحاديث وتسجيلات وثائقية”.

ودعا وسائل الإعلام المحلية والدولية إلى زيارة المعرض للإطلاع على النموذج المشرف من المعارض الخاصة بالذكرى السنوية للشهيد ونماذج لصور الشهداء وما اجترحوه من بطولات وانتصارات في مختلف الجبهات.

فيما أوضح محافظ تعز سليم المغلس أن المعرض بما احتواه من صور ومجسمات، يعكس عظمة تضحيات الشهداء .. مشيدا بجهود قيادة المنطقة في تنظيم المعرض.

وقال “يضم المعرض صوراً ومجسمات لقادة عرفناهم عن قرب وما يتمتعون به من شجاعة وإقدام، واستعداد لفداء الوطن بالروح، ما يدعونا لنتذكر مآثرهم لنحيا بهذه الروح ونسير على دربهم”.

بدوره أشار محافظ ذمار البخيتي إلى أن إحياء سنوية الشهيد، يؤكد الاهتمام بأسر الشهداء وذويهم وتقديم سبل الرعاية لهم .. مبيناً أن من يستحقون الوفاء هم الشهداء ولابد من مبادرة الوفاء بالوفاء.

وقال” اهتمامنا بالشهداء رسالة لكل أبناء الشعب اليمني، بأن عليهم الاهتمام ورعاية أسر الشهداء لأن ذويهم ضحوا من أجل الوطن”.

ونوه المحافظ البخيتي بما احتواه المعرض من أفكار مبتكرة خاصة ما يتعلق بمتعلقات الشهداء الأخيرة سواء كانت ملابس أو أجهزة أو غيرها، كما جمع المعرض كافة الشهداء من القادة من مختلف المحافظات.

وأشاد بمستوى تنظيم المعرض.. معبراً عن الشكر لكل من ساهم في الإعداد للمعرض وإبرازه بهذه الصورة التي تليق بمكانة الشهداء.

بدوره أوضح قائد المنطقة العسكرية الرابعة أن المعرض يأتي في إطار اهتمام وزارة الدفاع بالشهداء وأسرهم.. معتبراً المعارض تخليدا لمآثر وبطولات الشهداء وتذكيرا للشعب بمواقفهم البطولية التي خاضوها في مواجهة قوى الغزو و الارتزاق والعمالة.

وأكد أن ما تحقق من انتصارات، هو بفضل الله وتضحيات الشهداء والجرحى .. لافتا إلى أن الشعب اليمني سيظل ثابتا على مواقفه ولن يتنازل أو يتخلى عن دماء أبنائه التي سفكها تحالف العدوان.

فيما اعتبر ممثل مكتب قائد الثورة طه جرفان، زيارة معرض الشهداء أنموذجاً راقياً للمعارض التي تقام بهذه الذكرى.

وبين أن مواقف وتضحيات الشهداء مدرسة متكاملة في مختلف جوانب الحياة، كونهم قدموا دروساً في الحرية التي لا تقبل الخنوع والذل والإضطهاد، كما قدموا صورة متكاملة عن الاستقلال الحقيقي.

حضر الافتتاح وكيل أول محافظة ذمار فهد المروني ووكيل أول محافظة البيضاء حمود شتان ووكيل أول محافظة الضالع صلاح حطبه ومدير دائرة التموين بوزارة الدفاع العميد محمد شمس الدين ومدير أمن ذمار العميد أحمد الشرفي ومشرف محافظة إب يحيى اليوسفي وعدد من القيادات العسكرية والأمنية.