المشهد اليمني الأول

جدد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده رفض بلاده أي تدخل في برنامجها النووي والصاروخي.

وقال خطيب زاده في تصريح له اليوم إن “إيـران تلتزم دائما بالقانون الدولي وتعهداتها لذلك فهي لا تتقبل أي تدخل في برنامجها النووي والصاروخي والمسائل المتعلقة بسياساتها العسكرية ودفاعها الرادع”.

إلى ذلك أشار المتحدث الإيـراني إلى ان السياسة الإقليمية للنظام السعودي تجاه إيران وباقي الدول تسببت بخسارة معظم ثروات دول الجوار وحولت المنطقة إلى مخزن أسلحة للشركات الغربية.

وبين خطيب زاده أن تدخلات النظام السعودي بشؤون دول أخرى أدت إلى قتل مواطنين أبرياء ولا سيما في اليمن وانتشار الإرهاب في المنطقة مشددا على أن إيران انطلاقا من رؤيتها الاستراتيجية وسياساتها المبدئية اعتبرت أن حل مشكلات المنطقة يقوم على أساس التعامل والتعاون والترحيب بالمبادرات الإيجابية في تطوير العلاقات على أساس المبادئ والقواعد الدولية.