المشهد اليمني الأول

اختطف مسلَّحون مجهولون ضابطًا سعوديًا يحمل رتبةً رفيعةً واقتادوه إلى منطقة مجهولة في محافظة مأرب، شرقي اليمن.

وأفادت مصادر محلية بالمحافظة وفق ما نقلت قناة العالم أن اختطاف الضابط السعودي جاء قبل اجتماع له مع عناصر تنظيم القاعدة وفي وادي عبيدة، بعد استدراجه من قبل ضبّاط يعملون في غرفة العمليات المشتركة التابعة لتحالف العدوان السعودي الأمريكي.

المعلومات أكَّدت أنَّ الضـابط السعودي اختُطف ما بين القلق الجنوبي والعكد الواقعة في قبيلة عبيدة.

وأشارت المعلومات إلى أنَّ رئيس الأركان المرتزق صغير بن عزيز، عقد اجتماعًا طارئًا مع عددٍ من القادة العسكريين، الاثنين الماضي، وناقش عملية اختطاف أحد الضباط السعوديين في المناطق الخاضعة للتحالف.

واتهم ابن عزيز في الاجتماع الذي حضره عدد من مشايخ مأرب، بعضا من قبائل مأرب “لم يذكر المصدر اسماءها”، بالوقوف خلف عملية اختطاف الضابط السعودي.

كما هدَّدت قياداتٌ عسكرية سعودية بشن حملاتٍ مسلحةٍ ضد القبائل المتَّهمة باختطاف الضـابط السعودي، إذا لم يُكشف عن مكان وجوده خلال 48 ساعة.