المشهد اليمني الأول

“خاص”

بعد احداث اقتحام مبني الكونغرس الامريكي 6يناير 2021م صرخ كبار المسؤلين الامريكيين وقولهم لسنا ” جمهورية موز ”

حيث قال بومبيو : “في جمهوريّة الموز، العنف الشعبي يُحدّد (كيفية) ممارسة السلطة في الولايات المتحدة، تقوم قوات الأمن بوقف العنف الشعبي حتّى يتمكّن ممثّلو الشعب من ممارسة السلطة”

وقال الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الابن، إن “نتائج الانتخابات لا يتم الطعن فيها بهذا الشكل إلا في جمهوريات الموز، وليس في جمهوريتنا الديموقراطية”.

ورئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي قالت: “نحن لا نعيش في جمهورية الموز التي تعتمد على الفساد”، مؤكدة أن ترمب بات يشكل خطرا على الولايات المتحدة.

ما المقصود بجمهورية الموز؟

جمهورية الموز (بالإنجليزية: Banana Republic)‏ و جمهوريات الموز هي غواتيمالا والاكوادور وكوستاريكا والسلفادور وبنما وهندوراس وبيلز وجامايكا وكذلك نيكارغوا وكوبا وعندما اكتشف الاستعمار الاوروبي امريكا الجنوبية استورد الاسبان والبرتغال الزنوج من افريقيا للعمل في مزارع الموز في هذة الدول الى جانب سكان البلاد الاصليين الهنود الحمر ولمصلحة العرق الاوروبي الغازي والمُحتل الناهب للخيرات وبعد التحرر الشكلي من الاستعمار نصبت الشركات الرأسمالية والامبريالية طبقة حاكمة فاسدة لهذه الدول تستولي على الحكم وبحماية واسناد ودعم من الغرب المتوحش فاستمر الاحتلال والنهب من الداخل والشركات الغربية هي التي تحتكر تجارة الموز بالشراء بثمن بخس والبيع بارباح مؤكدة

بينما المواطن هو عباره عن اجير يومي بالمزارع وبعصا السلطة الفاسدة التابعة والمحكومة بمجموعة صغيرة ثرية وفاسدة صنعها ويحميها الغرب ولكن الامر تغير واختلف ابتدأ من النصف الثاني للقرن العشرين بثورات التحرر الوطني من الاستعمار والامبريالية

ولكن الغرب المتوحش لم ينسى ماصنعه بيده يوما ما وبنفس الوقت بالنعت والازدراء والانتقاص والاحتقار والاهانة لسلطة سياسية كانت بالاصل والفصل مواليه وعميله للغرب وخائنة للشعوب تماما مثل قصة البقرة العجوز السعودية الحالبة للنفط والمال لامريكا والجالبه للخراب والفتنن للديار الاسلامية وينسحب ذلك على الخرفان والماعز والعجول كذلك وبالتأريخ فأن الكاتب الأمريكي أوليفر هنري هو من إشارة إلى المصطلح في كتابة ملفوف والملوك 1904 ،

وهو عبارة عن مجموعة قصص قصيرة تجري أحداثتها في أمريكا الوسطى هندوراس) ليطلق على الحكومات الدكتاتورية التي تسمح ببناء مستعمرات زراعية شاسعة على أراضيها مقابل ايجار بخس .

أما الاستخدام الحديث للمصطلح فجرى ليوصف به أي نظام غير مستقر أو دكتاتوري، وبالأخص عندما تكون الانتخابات فيه مزورة أو فاسدة، ويكون قائدها خادماً لمصالح خارجية. وفي بداية القرن العشرين تاسست الشركات الامريكية حيث قامت شركة الفواكه في الولايات المتحدة.

وهي الشركة الأمريكية المتعددة الجنسيات، ومساهمة في خلق ظاهرة جمهورية الموز، وإلى جانب الشركات الأمريكية أخرى، كشركة كوياميل للفواكه، وبالدعم من حكومة الولايات الامريكية المتحدة في بعض الاوقات، حيث خلقت هذه الشركات في ظروف سياسية واقتصادية واجتماعية وقامت بالانشاء لجمهوريات موز في بلدان دول امريكا الوسطى التي تطل على البحر الكاريبي والمحيط الهادئ والتي تشتهر بانتاج الموز وتصديره وقد اصبحت توصف بجمهوريات المـوز على سبيل السخرية بسبب خضوعها لعدة انواع من الاستعمار بدءا بالاسباني والبرتغالي والانجليزي والفرنسي وانتهاء بالامريكي ثم تصارعها فيما بينها على تجارة (الموز)!!..

وكما كانت جمهوريات المـوز بالماضي و التي تحررت اليوم هانحن اليوم نري بام العين كيف يتم الاستهزاء بابقار ممالك ومشيخات وامارات الماعز والخرفان ..

_________

المحرر السياسي