المشهد اليمني الأول

نجحت جهود قبلية بمحافظة ذمار اليوم في إنهاء قضية قتل بصلح قبلي راح ضحيتها وسيم علي ناصر العلاني من أبناء مديرية ميفعة عنس.

وفي لقاء قبلي تقدمه مشائخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية، أعلن أولياء دم المجني عليه العفو عن الجاني سليمان محمد محمد مقلس من أبناء مديرية عنس لوجه الله تعالى وتشريفا للحاضرين.

وأشاد الحاضرون بموقف أولياء الدم في التسامح والعفو وكل من ساهم في حل القضية وإغلاق ملفها إلى الأبد. وأكدوا أهمية الحفاظ على العادات والتقاليد الحميدة في إصلاح ذات البين والتعاون لحل القضايا الاجتماعية.

وأشاروا إلى أهمية تضافر الجهود لتعزيز الأمن والاستقرار والسلم الاجتماعي ووحدة الصف في مواجهة العدوان.