المشهد اليمني الأول

حذر مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن جريفيث مجلس الأمن الدولي يوم الخميس من أن قرار أمريكا تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية أجنبية قد يكون له “تأثير سلبي على جهودي للجمع بين طرفي (الصراع) باليمن”. وشدد على أنه ينبغي التراجع عن القرار لاعتبارات إنسانية.

وقال غريفيث في إحاطة لمجلس الأمن، “نخشى أن هذا التصنيف حتماً سيؤثر سلباً على جهودي للجمع بين الأطراف اليمنية، ونتمنى أن تتضح الأمور بشأن الإعفاءات والتصاريح التي ستمكننا من أداء واجبنا وفقاً للولاية التي كلفنا بها مجلس الأمن”​​​.

وتابع غريفيث، “سأستمر في تواصلي مع الأطراف اليمنية، بما في ذلك أنصار الله لإنهاء النزاع في اليمن”.