المشهد اليمني الأول

اعترف تقرير رسمي صادر عن وزارة الثروة السمكية في حكومة المرتزقة، بتدمير تحالف العدوان لقطاع صيد الأسماك على امتداد البحر الأحمر.

وقال التقرير ان آلاف الصيادين فقدوا أعمالهم في مهنة صيد الأسماك جراء الحظر المفروض على الصيادين اليمنيين من قبل تحالف العدوان.

ووفق التقرير فإن 90 ألف صياد كان مرخصا لهم ممارسة مهنة الصيد في اليمن قبل العدوان، 60% منهم يملكون قوارب صيد، بينما يعمل الباقون مقابل أجر يومي.

وقال مدير مكتب الثروة السمكية في محافظة تعز إن عدد الصيادين في الساحل الغربي حاليا 8000 صياد فقط، وهو عدد ضئيل قياسا بأعداد الصيادين قبل الحرب.