المشهد اليمني الأول

وصف مايسمى بنائب رئيس المجلس الانتقالي الموالي للإمارات، المرتزق هاني بن بريك، السبت، قرارات الفار هادي بـ”الخطيرة جدا”.

وقال المرتزق هاني بن بريك في اول تعليق له على قرار الاطاحة بالنائب العام “علي الاعوش” بأن استبداله بقيادي عسكري في حزب الاصلاح استكمال لسيطرة “الاخوان” على القضاء.

واستند بن بريك في اتهامه هذا بنشر معلومات عن بعض قيادات مرتزقة العدوان ومنهم رئيس المحكمة العليا ووزير العدل ووزير حقوق الانسان وصولا إلى النائب وهو ما يضع يد خصوم المجلس على كافة المناصب القانونية في البلد.

موالون للعدوان أكدوا أن تعيين الإخوان في مناصب حساسة يع إنقلاب على إتفاق الرياض، ورأو تصريحات المرتزق بن بريك مؤشر على خطوات تصعيدية مرتقبة للمجلس الموالي للإمارات تجاه اتفاق الرياض.

المرتزق هاني بن بريك
المرتزق هاني بن بريك

انقلاب على إتفاق الرياض

بدوره كشف سياسي جنوبي، ابرز اهداف الفار هادي من القرارات الاخيرة التي طالت النائب العام ورئيس مجلس الشورى.

وقال الدكتور فضل الربيعي استاذ العلوم السياسية بجامعة عدن إن القرارات التي صدرت مساء الجمعة انقلاب على اتفاق الرياض وإبطال سير عملية تنفيذها، متوقعا وجود خطة عسكرية لضرب الانتقالي وقواته العسكرية والسياسية. ودعا مايسمى المجلس الانتقالي للحذر والاستعداد.