المشهد اليمني الأول

كسر مجاهدو الجيش واللجان الشعبية، اليوم الأحد، زحفًا لقوى العدوان في محافظة الحديدة في خرق متكرر لاتفاق السويد.

وأكد مصدر عسكري لـ “المشهد اليمني الأول” أن المجاهدين تمكنوا بعون الله من كسر زحف على مواقعهم غرب مديرية حيس.

وأوضح المصدر أن الزحف رافقه قصف مدفعي مكثف لقوى العدوان على مواقع الجيش واللجان غرب حيس.

وتستمر قوى العدوان في خرقها لاتفاق السويد وبشكل يومي منذ توقيعه أواخر عام 2018 وسط صمت الأمم المتحدة وفريقها الأممي المتواجد في الحديدة.