المشهد اليمني الأول

كشفت مصادر أن قوات الاحتلال الإماراتية، نفذت انسحاباً كاملاً من مواقعها في مدينة المخا الساحلية التابعة لمحافظة تعز المحتلة، وسط تكتم شديد وإجراءات أمنية صارمة.

وذكرت المصادر أن عربات مدرعة وأطقماً عسكرية وشاحنات نقل بطاريات الباتريوت التابعة لقوات الاحتلال الإماراتي، شوهدت وهي تخرج من ميناء المخا الساحلي التابع لمحافظة تعز المحتلة، في ساعة متأخرة من مساء أمس الأول، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وأوضحت أن موظفي وعمال ميناء المخا، منعوا من دخول الميناء، وتم إبلاغهم بتوقيفهم عن العمل، أثناء انسحاب قوات الاحتلال الإماراتي من الميناء وبقية المواقع التابعة لها.

وأضافت أن مليشيات المرتزق طارق عفاش، العميلة لقوات الاحتلال الإماراتي، تسلمت تلك المواقع، وسط خلافات وانقسامات واسعة مع مليشيات ما تسمى “ألوية التهامية” و”العمالقة”، في أحقية استلام تلك المواقع.

وكان مراقبون ومحللون سياسيون أوضحوا أن عمليات انسحاب قوات الاحتلال الإماراتي من مدينة المخا، تأتي ضمن إطار مخاوف الإمارات من الضربات الصاروخية والطيران المسير لقوات الجيش واللجان الشعبية، في استهداف أهداف حيوية على الأراضي الإماراتية، مما قد يؤدي إلى تبعات اقتصادية خطيرة على دويلة الإمارات.

يذكر أن القيادي في مليشيات ما تسمى ألوية “العمالقة”، المرتزق صخر العقربي، لقي مصرعه، الجمعة، برصاص أبطال الجيش واللجان، أثناء المواجهات المسلحة التي دارت في جبهة المخا، ما يؤكد اقتراب أبطال الجيش واللجان الشعبية من تحرير المدينة الخاضعة لمرتزقة دول العدوان.

المصدرصحيفة لاء
المقالة السابقةلليوم الخامس على التوالي.. مسيرات غضب ووقفات منددة لقرار الإدارة الامريكية تجاه انصار الله
المقالة التاليةالعدوان مُستمر بالهلال الاحمر القطري بعد الاماراتي وبإيقاع سعودي ومايسترو امريكي صهيوني والضحية اليمن ارضاً وانساناً