المشهد اليمني الأول

أكد المدير التنفيذي لشركة النفط عمار الأضرعي، اليوم السبت، أن الوضع التمويني حرج جدا لأن الكميات التي تم الإفراج عنها عام 2020 لا تغطي 45% من الحاجة، ومنذ بداية العام 2021 لم يصلنا أي لتر من المشتقات النفطية.

وقال عمار الأضرعي للمسيرة إن “50% من القدرات التشغيلية للقطاعات الخدمية انهارت في العام 2020، وحاليا نعمل بنصف القدرة التشغيلية”.

وأوضح أن إحدى السفن النفطية تعطلت محركاتها بسبب احتجازها لـ10 أشهر قبالة ميناء جيزان وطاقمها استبدل لعدة مرات.

وأضاف الأضـرعي “لدينا 10 سفن محتجزة من قبل قوى العدوان بالرغم من سداد ثمنها نقدا للبنوك الإماراتية ولديها تصاريح أممية للدخول إلى ميناء الحديدة”.

المقالة السابقةاللاعب كريستيانو رونالدو يرفض 6 ملايين يورو لتجميل صورة السعودية
المقالة التاليةالإعلان عن محاكمة ترامب بداية الشهر المقبل