المشهد اليمني الأول

في تعبير عن حالة الغضب الذي ساد الشعب اليمني إزاء إقدام الخارجية الأمريكية على تصنيف أحرار اليمن (أنصار الله) منظمة إرهابية.. شهدت العاصمة صنعاء ومختلف محافظات الجمهورية

التي يسيرها المجلس السياسي الأعلى أمس الاثنين مظاهرات شعبية واسعة وفي عشرات الساحات تنديدا بالتصنيف الأمريكي الأرعن تجاه الشعب اليمني..

أكد هذا الخروج المليوني أن هذا القرار الغبي الذي أقدم عليه ترامب في آخر أيامه جاء كهدية أراد من خلالها منح تحالف العدوان السعودي الإماراتي فرصة أخيرة عله يخرج من ورطته من اليمن باختلاق ذريعة واهية..

حيث قوبل الإرهاب الأمريكي وتهديداته برفض واستنكار شعبي واسع ..

وأكد اليمنيون من خلال خروجهم المشرف انهم يدركون جيدا حجم المؤامرة التي تستهدف الشعب اليمني ويقفون بكل صلابة وحزم ضد هذه المؤامرات وتعبر الجموع الغفيرة والامواج البشرية بأن الذرائع الواهية لإدارة ترامب الرئيس الامريكي المغامر هي شهادة على مصداقية النهج وصواب الموقف الذي يتخذه شعبنا اليمني تحت قيادة المجلس السياسي الأعلى وحكومة الانقاذ الوطني.