المشهد اليمني الأول

لم تعد الاشتباكات بين فصائل المرتزقة تتوقف على مليشيات حكومة الارتزاق ومرتزقة الإمارات وإنما أصبحت تدور على مستوى الفصيل الواحد. واندلعت اشتباكات عنيفة امس الأحد في منطقة بير فضل في عدن أسفرت عن سقوط جرحى.

وقالت مصادر محلية إن الاشتباكات اندلعت في منطقة بير فضل بين فصائل أمنية انفصالية وعصابة مسلحة تتبع مرتزقة قيادات ما يسمى المجلس الانتقالي إثر نزاع على أراضٍ.

و تسببت الاشتباكات بحسب المصادر في سقوط قتلى وجرحى من الطرفين إضافة إلى احتراق عدد من الأطقم .

وتتواصل الاشتباكات منذ أكثر من شهر بين فصائل مرتزقة الانتقالي على خلفية التنازع على الأراضي.

إلى ذلك نظم عدد من الناشطين أمس وقفة احتجاجية في مديرية المنصورة طالبوا فيها السلطة المحلية إلى التدخل فورا لوقف الاشتباكات اليومية بسبب هذه الأرضية.

وقال المحتجون إن الاشتباكات اليومية تسببت بأضرار جسيمة في المنطقة, داعين لوقفها أو ليرحلوا غير مأسوف عليهم، بحسب وصفهم.
وأصبحت عدن تحت رحمة عشرات الفصائل من المرتزقة والعصابات التابعة لمختلف قوى العدوان، حيث تقدر جهات حقوقية أعداد هذه العصابات والمكونات المسلحة الخارجة على القانون بأكثر من 33عصابة