المشهد اليمني الأول

لقى قائدي لواءين عسكريين بصفوف قوات تحالف العدوان ، مساء أمس الأحد، مصرعهما في المعارك التي تشهدها جبهتي شمال وغرب مدينة مأرب.

وأشارت مصادر محلية في محافظة مأرب، إلى أن القيادي العسكري في اثنين من قادة الوية التحالف قوات تحالف العدوان، العميد “محمد العسودي” قائد “اللواء ٢٠٣ مشاة ميكا” التابع لقوات تحالف العدوان قتل بنيران الجيش واللجان في منطقة الدمنة بإطراف مديرية صرواح شمال غرب مدينة مأرب.

وأضافت المصادر، أن القيادي العسكري في قوات تحالف العدوان“مناع العومري” قائد “اللواء ٦٢” التابع لقوات التحالف قتل بنيران الجيش واللجان الشعبية في جبهة الزور شمال غرب مدينة مأرب

يشار الى أن خلال الأيام الماضية لقى العديد من قادة الألوية العسكرية مصرعهم في تخوم مدينة مأرب جراء تقدم قوات الجيش واللجان صوب المدينة من خمسة محاور.

وكان قائد الحراسة الشخصية لوزير دفاع “حكومة المرتزقة” المرتزق مقتل قائد حرس العقيلي e1613400770327 ”ياسر احمد الدعوس” والقيادي في تنظيم القاعدة “همام محمد سالم الطيابي” قد لقوا مصرعهم يوم أمس في المعارك التي تشهدها شمال غرب مدينة مأرب

يذكر أن جبهة مأرب في هذه الاثناء تشهد مواجهات هي الأعنف من نوعها في محيط المدينة، حيث أفاد شهود عيان، بسماع دوي انفجارات عنيفة، بالقرب من المناطق المحاذية لمدينة مأرب،

وتؤكد مصادر اعلامية سيطرة الجيش واللجان الشعبية على منطقة الزور الاستراتيجية المحاذية لمدينة مأرب”.

وكانت قد أكدت مصادر ميدانية أن قوات الجيش واللجان الشعبية حققت انتصارات عديدة في المعارك، حيث قتل واصيب العشرات من المرتزقة، خاصة بعد استعادة السيطرة على معسكر كوفل الاستراتيجي الذي يعد البوابة الرئيسية للمدينة، وأن قوى العدوان شهدت انهيارات في صفوفها، وسط هروب جماعي من ساحة المعركة بعد فرار قادتهم.

وفشل الطيران السعودي في تأمين التغطية اللازمة للمرتزقة، ولم يتمكن من وقف تقدم القوات اليمنية.