المشهد اليمني الأول

نفى رئيس الوفد الوطني، محمد عبد السلام، اليوم الأربعاء اللقاء المباشر مع الأمريكيين وقال إنهم تواصلوا مع مسؤولين أمريكيين عبر الجانب العماني.

وأشار عبدالسلام” في تصريحات خاصة لـ”سبوتنيك”، إلى أنهم لم يلتقوا المسؤولين الأمريكيين في سلطنة عمان، بل تواصلوا معهم عبر الجانب العماني.

وتابع محمد عبدالسلام، بقوله: “نعتبر أمريكا رأس العدوان على اليمن، وأبلغنا المسؤولين الأمريكيين برؤيتنا للحل في اليمن، وأن العدوان والحصار طالما استمر فسنواجه ذلك بكل قوة”.

وتطرق عبدالسلام في تصريحاته إلى الانتقادات التي تطال معاركهم في مأرب، بقوله: “مأرب هي ضمن المعركة ضد العدوان ونعتبرها جبهة عسكرية، ومنطلقا للاعتداءات على المحافظات المجاورة”.

وكانت وكالة “رويترز” قد نقلت عن مصدرين مطلعين، قولهما إن مسؤولين أمريكيين كبارا عقدوا أول اجتماع مباشر مع مسؤولين من “أنصار الله” اليمنية في سلطنة عمان، مع سعي الإدارة الأمريكية الجديدة إلى وضع نهاية للحرب اليمنية المستمرة منذ ست سنوات.

وأضاف المصدران أن المناقشات التي لم يعلن عنها أي طرف جرت في مسقط في 26 من فبراير/شباط، بين المبعوث الأمريكي إلى اليمن تيموثي ليندركينغ وكبير المفاوضين الحوثيين محمد عبد السلام.