المشهد اليمني الأول

أوضح محافظ ذمار محمد البخيتي أن أكثر ما يزعج أمريكا هو تطوير القدرات الصاروخية، ما يستدعي التحشيد والإنفاق لدعم الصناعات العسكرية.

ولفت البخيتي خلال وقفة للقطاع الصحي اليوم الأربعاء بمحافظة ذمار ، إلى أن احتجاز سفن المشتقات النفطية، حصار يطال أبناء الشعب اليمني وعقاب للأطفال الخدج الذين يحتاجون للرعاية الصحية .. لافتاً إلى أن كل المستشفيات باتت مهددة بالتوقف.

وأوضح أن الشعب اليمني لم يعد له خيار إلا التحشيد للجبهات وتحرير مأرب لكسر الحصار على المستشفيات واستعادة حقول النفط والغاز.

وبين محافظ ذمار أن كل أبناء اليمن مستهدفون، دونما استثناء من خلال ما يسمى مشروع الأقاليم الذي هو مشروع خارجي يهدف لحشر عمق اليمن التاريخي.

لافتاً إلى أن دول العدوان تتحدث عن الحسم العسكري والوصول إلى صنعاء وبعد تقدم الجيش واللجان في الجبهات تتحدث عن السلام.

وقال” إن الشعب اليمني لن يخدع بالحديث الأمريكي، وفي الوقت الذي يقتلون أبناء اليمن ويمنعون دخول الغذاء والدواء، يمنون على الشعب أن أخرجوه من قائمة ما يسمى الإرهاب”.

وحث على مواصلة الصمود ورفد الجبهات والتبرع لدعم الصناعات العسكرية، وإسهام الجميع في التعجيل بالنصر.