المشهد اليمني الأول

كشفت أول جلسة للمحكمة الجزائية المتخصصة بأمانة العاصمة في الثاني من مارس الجاري من محاكمة ثمانية متهمين بالاشتراك في عصابة مسلحة ” تنظيم القاعدة وداعش والمنعزلين” عن جرائم ارهابية مروعة ارتكبها المتهمون.

ومن الجرائم التي وردت في قرار الاتهام اشتراك المتهم الأول محمد عبد الله قاسم السيد مع عصابة تنظيم القاعدة وداعش المسلحة في مهاجمة مالكي محل ذهب في الجراحي بمحافظة الحديدة ونهبوا الذهب الذي في المحل بعد أن التقوا في محافظة الضالع واتفقوا على ارتكاب الجريمة وأعدوا عدتهم من الأسلحة النارية

وعادوا الى الجراحي وهجموا على محل الذهب وأطلقوا عياراً نارياً وأصابوا مالك المحل في رجله ودخلوا المحل وهو ينزف وأخذوا منه ثلاثة كيلو وستمائة جرام من الذهب ومبلغ مليون وخمسمائة ريال يمني ولاذوا بالفرار إلى الحسينية وأرسلوا الذهب إلى ” ابو سليمان العدني ” وباعوه في يافع بمبلغ خمسة وعشرين مليون ريال يمني وحصته منها عشرون ألف ريال سعودي.

والمتهمون الثمانية هم محمد عبد الله قاسم السيد وهاني علي سعيد محمد إدريس وعبد الرحمن عبده عبد الصفي العامري وعبد الله عياش أحمد عيدروس الشاطري ومجد فتحي عمر عبد الله الديني وعادل طارق محمد حسين البيضاني وإبراهيم قاسم محمد العشاري وإسماعيل ناجي أحمد صالح العوي.

وكانت النيابة وجهت الى المتهمين بأنهم خلال الفترة من 1/ 1/ 2013م الى 16/ 6/ 2017م اشتركوا في عصابة مسلحة ” تنظيم القاعدة وداعش والمنعزلين” لمهاجمة رجال القوات المسلحة والأمن واللجان الشعبية والعاملين في الدولة ومؤسساتها والمؤسسات الأجنبية والمواطنين للقتل العمد والتفجير والنهب والخطف والابتزاز وإقلاق الأمن والسكينة العامة.