المشهد اليمني الأول

أكد مصدر قبلي سيطرة الجيش واللجان الشعبية على عدد من مواقع المرتزقة في جبهة العلم شمال مأرب، بعد ان سيطروا أمس الجمعة على مواقع جديدة بمناطق الدشوش غرب مدينة مأرب.

وأكد المصدر مصرع ٢ من قادة منافقي عبيدة في جبهة العلم هم “بن ساهية” و “بن سلامة”، لافتاً إلى وجود قتلى وجرحى آخرين خلال هجوم الجيش واللجان الشعبية على مواقعهم.

ولفت المصدر إلى مشاركة كبيرة لداعش والقاعدة في المعركة واطباق الحصار على 20 فرد من التنظيم التكفيري.

وأكد المصدر تكبيد المرتزقة خسائر فادحة في العتاد والأرواح في المعارك الدائرة محيط مدينة مأرب خلال الساعات الماضية عرف البعض منهم.

صرعى المرتزقة حسب المصدر

المرتزق العقيد/معين الواري
المرتزق العقيد/ناجي مشرح
المرتزق الرائد/كمال مسعد عبدالله بدير
المرتزق النقيب/حمير عقيل الهردي
المرتزق النقيب/ شفيق القباطي
المرتزق النقيب/ناجي على ناجي مشرح الملقب الزيلعي
المرتزق الملازم1/محمد الفقيه
المرتزق الملازم1/ابراهيم الراوي
المرتزق الملازم1/شاجع الصغير
المرتزق اسامة زيد الدرة
المرتزق اسامه قاسم مسعد بحيبح
المرتزق أمجد القباطي

المرتزق توفيق صالح مبارك فراس
المرتزق حسان يحي الاحوس
المرتزق حسن ماتع
المرتزق سالمين فضل الصمه
المرتزق سلطان علي قماد العبيدي
المرتزق عبدالله صالح احمد غراب
المرتزق عبدالله علي محسن الشندقي
المرتزق عبد الكريم عامر

المرتزق عبدالوهاب محمد محسن حزيم
المرتزق عنتر عرومه
المرتزق محمد عوض العبيدي
المرتزق مراد الحوري

المرتزق مرسل بن صالح صالح فرحان
المرتزق مسعد احمد مسعد الاسلمي
المرتزق ‏ميثاق صالح محمدالكهالي
المرتزق ناصرعبده محسن الهميس
المرتزق وحيد رزاز غالب علي الميرابي
المرتزق ولد الجبري
المرتزق ولد حفيظ
المرتزق ولد قروعة

photo ٢٠٢١ ٠٣ ٠٦ ٠٣ ٢٢ ٢٦ 2

قيادات بارزة تلقى مصرعها

لقي قائد عسكري بارز في قوات تحالف العدوان، اليوم السبت، مصرعه في جبهة الكسارة غربي مدينة مأرب.

وقالت مصادر محلية في محافظة مأرب، أن قوات المرتزقة تكبدت خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، خلال زحوفاتها الفاشلة باتجاه الكسارة.

وأكدت المصادر، أن جبهة الكسارة والمواقع المجاورة تحولت إلى محرقة حقيقة للعديد من القادة العسكريين في صفوف المرتزقة أخرهم كان مصرع أركان حرب ما يسمى “لواء الصقور” العميد المرتزق معين محمد الواري، و الذي يتولى ايضاً مهمة قيادة قوات المرتزقة في جبهة هيلان، والرائد المرتزق إبراهيم اسماعيل الواري قائد كتيبة في لواء الصقو، والنقيب المرتزق عنتر عمر صالح مقبل عرومه، والملازم المرتزق عبدالكريم عامر، والملازم المرتزق عبدالسلام سعد مراد العبدي، والملازم المرتزق زياد ابراهيم القارص.

وأوضحت المصادر، أن المرتزق الواري من أكبر قيادات حزب الإصلاح في محافظة ريمة، وكان من أبرز المعارضين لإجراءات تحالف العدوان باستقدام تعزيزات عسكرية من المحافظات الجنوبية.

قائد يحذر

موقف صعب ومتراجع

تستمر قوات المرتزقة في تراجع وتخبط كبيرين سيما مع تصاعد غارات العدوان عليه عن طريق الخطأ -حد تصريحاتهم- ومع تقدم متسارع لقوات الجيش واللجان الشعبية.

ومع خسارة المرتزقة لقيادات بارزة يزداد الوضع تعقيداً وصعوبة ستنتهي بحسب مراقبين لإنهيار كبير لا يمكن احتوائه.

وزارة دفاع المرتزقة تمنع إعلامها من تناول الغارات “الصديقة” لطيران العدوان

مع تصاعد حدة الخلافات والغارات على المرتزقة كشفت مذكرة رسمية عن قلق وزارة دفاع “الفار هادي” من تداول اخبار الغارات الصديقة التي تشنها طائرات تحالف العدوان على قواتها.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مذكرة صادرة من مكتب وزير دفاع “حكومة المرتزقة ” المرتزق محمد المقدشي تطالب دائرة التوجيه المعنوي بالامتناع من تناول اخبار الغارات الخاطئة أو ما قالت عنها بالصديقة من قبل طيران التحالف ضد ما وصفته بالجيش الوطني حفاظاً على أروح معنويات الأفراد بحسب المذكرة.

المذكرة شددت على منع دخول أي إعلامي إلا بتصريح، كما طالبت بتزييف الحقائق من خلال نشر تناول اخبار استهداف المعسكرات من قبل القوات المسلحة اليمنية على أنها استهدفت المدنيين العزل من أجل تأليب الرأي العام.

وجاءت المذكرة بعد غارات للطيران السعودي استهدفت يوم أمس الجمعة، تعزيزات عسكرية من مجندي المرتزقة وصلت إلى مواقع “حمة الصيد” الاستراتيجي شرقي جبهة الكسارة بمأرب واسفرت عن سقوط العشرات قتلى وجرحى معظمهم من أبناء محافظتي شبوة وابين.

وثيقة منع نشر الغارات الخاطئة