المشهد اليمني الأول

تواصل الاحتلال الإمارات عملية العبث وتدمير بيئة جزيرة سقطرى والمتاجرة بالحيوانات النادرة.

واتهم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي قيام تجار إماراتيين بنقل كائنات وزواحف نادرة من جزيرة سقطرى وبيعها بنوادي الهواة في العالم.

وتداول ناشطون صورة إعلان على موقع الكتروني يتبع متجر Aqua Food البريطاني، يعرض من خلاله بيع كائنات سقطرية مثل عناكب سقطرى البابون الأزرق و”الرتيلاء”.

واستنكر الناشطون عدم تحرك المنظمات الدولية المعنية لا سيما بعد إعلان بيع زواحف وسحالي سقطرية قبل عامين لدى نادي للهواة في اليابان.

كما طالبوا المنظمات الدولية التدخل وإيقاف الإتجار غير المشروع بالكائنات والحيوانات المتوطنة في جزيرة سقطرى.

يشار إلى أن الاحتلال الإماراتي سبق وأن قام بنقل العديد من الحيوانات النادرة إلى أبوظبي بالإضافة إلى نقل الأشجار كأشجار دم الأخوين في إطار خطواته العابثة بجزيرة سقطرى.