المشهد اليمني الأول

دشن القائم بأعمال محافظ الحديدة محمد عياش قحيم ووكيل أول – مشرف عام المحافظة أحمد مهدي البشري اليوم حملة تبرع لدعم جبهة مأرب في جميع فروع مكاتب البريد عبر الحساب رقم (450) تحت شعار ” كن شريكا في صناعة النصر”.

حيث تقدم قحيم والبشري أبناء المحافظة الذين توافدوا من مختلف مناطق مديريات مركز المحافظة إلى الفرع الرئيسي لمنطقة البريد بشارع المواصلات للتبرع في طوابير ومشهد يعكس مدى التلاحم الشعبي مع رجال الجيش واللجان الشعبية الذين يسطرون أروع الملاحم البطولية في ميادين وجبهات العزة والبطولة ويقدمون أعظم التضحيات في مواجهة العدوان ومرتزقته.

وخلال تدشين الحملة التي حضرها وكيلا المحافظة محمد حليصي وعلي الكباري وعدد من أعضاء السلطة المحلية والمكتب الإشرافي ومدراء المكاتب التنفيذية والخدمية أشار قحيم والبشري إلى أنه مثلما بادرت الحديدة بتدشين القوافل الطبية تبادر اليوم بتدشين حملة لدعم جبهة تحرير مأرب كونها معركة فاصلة في تحقيق النصر

ومن أكبر الجبهات الرئيسية في الحرب العدوانية على اليمن وقد بقيت على مدى السنوات الماضية وماتزال مسرحا للقوات الأجنبية المحتلة ووعاء تحتشد فيه كل القوى والتنظيمات الظلامية من القاعدة وداعش ومليشيات ما يسمى حزب الإصلاح ويأوي إليه كل المقاتلين الفارين من الجبهات والمعارك الأخرى.

وأكدا أن التبرع مهما كان رمزيا فإنه يعكس مدى الصمود والثبات في مواجهة العدوان خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن.

وحثا الجميع للتفاعل مع الحملة والتبرع عبر الحساب البريدي الموحد كلا بقدر استطاعته تعزيزا للإنتصارات التي تحققت خلال الأيام الماضية في جبهة مأرب.

فيما أشار نائب مدير عام بريد منطقة الحديدة حسين حبيب إلى أهمية استشعار المسؤولية الوطنية نتيجة ما يمر به الوطن من عدوان وحصار ومواصلة تعزيز صمود وثبات المرابطين في معركة التحرر والإستقلال حتى تحقيق النصر ودحر قوى الإحتلال والعمالة .. متطرقا إلى التضحيات التي يسطرها الأبطال في مواجهة قوى الإستكبار والطغيان العالمي، والتي تستحق الوفاء والدعم بالغالي والنفيس.

داعيا الجميع إلى التفاعل مع الحملة التي تأتي بالتنسيق مع قيادة المحافظة والمكتب الإشرافي والمساهمة في تحقيق أهدافها.

photo ٢٠٢١ ٠٣ ١٥ ١٩ ٤٣ ٣٦ photo ٢٠٢١ ٠٣ ١٥ ١٩ ٤٣ ٤٧ photo ٢٠٢١ ٠٣ ١٥ ١٩ ٤٣ ٤٩ photo ٢٠٢١ ٠٣ ١٥ ١٩ ٤٣ ٥١ photo ٢٠٢١ ٠٣ ١٥ ١٩ ٤٣ ٥٧

المقال السابقمجلس الشؤون الإنسانية: عدد النازحين يتجاوز أربعة ملايين و 495 ألف في 15 محافظة يمنية وسط تردي الأوضاع الإنسانية
المقال التاليمنظمة تهامة تدين جريمة قوى العدوان بحق النساء والأطفال في الحديدة