المشهد اليمني الأول

وجه أبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية، رسائل قوية لقوى العدوان السعودي ومرتزقته، وهم على ضفاف بحيرة سد مأرب.

ويظهر مقطع فيديو متداول مجاهدو الجيش واللجان الشعبية وهم يعلنون السيطرة على سد مأرب ويتوعدون بإسقاط الخائن العرادة وكل المستكبرين والاستمرار في تطهير جميع الأراضي اليمنية من مرتزقة تحالف العدوان السعودي.

ويبين الفيديو السيطرة الكاملة لقوات الجيش واللجان الشعبية على بحيرة سد مأرب التاريخي.

والتقطت الصور على سد مأرب خلال فترة زيارة مفاجئة قام بها الناطق باسم تحالف العدوان العقيد تركي المالكي إلى مأرب لرفع معنويات المرتزقة المنهارة والتغطية على اعتراف العميل سلطان العرادة بوجود انهيارات وسط قوات المرتزقة ومحاصرتها في المدينة.

وتشير آخر الأخبار من مأرب الى تقدم الجيش اليمني واللجان الشعبية في عدة محاور بالمدينة، خصوصا من الجهة الغربية والجنوبية وماسبقه من انجازات تشكل خطرا على قواعد عسكرية تابعة لميليشيات العدوان ومرتزقته.

وتتواصل المواجهات العنيفة بين الطرفين على اشدها خاصة على المرتفعات بمشاركة طيران العدوان في محاولة لوقف تقدُّم قوات الـجيش واللجان الشعبية خاصة في ما تَبقّى من سلسلة جبل البلق الإستراتيجية.