المشهد اليمني الأول

أكدت الحكومة الألمانية مجددا موقفها لرافض العقوبات الأمريكية على مشروع الغاز “السيل الشمالي-2″، الهادف لمد خطي غاز من روسيا، عبر قاع بحر البلطيق، إلى ألمانيا.

وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية ستيفن سيبرت، في إفادة صحفية اليوم الجمعة، إن برلين ترفض العقوبات الأمريكية التي تتجاوز الحدود الإقليمية، والتي تفرضها على مشروع “السيل الشمالي-2”. وأكد المتحدث أن الموقف الألماني لم يتغير بشأن رفض العقوبات الأمريكية على هذا المشروع.

وقبل ذلك حذرت الخارجية الأمريكية المشاركين في مشروع “السيل الشمالي-2” من مواصلة أعمال استكمال المشروع. وقال وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، إن المشروع يعتبر “صفقة سيئة بالنسبة لألمانيا وأوكرانيا وحلفائنا وشركائنا في أوروبا الوسطى والشرقية، على حد سواء”.

و”السيل الشمالي-2″ مشروع روسي لمد أنبوبي غاز بطاقة إجمالية تبلغ 55 مليار متر مكعب سنويا، من الساحل الروسي، عبر قاع بحر البلطيق، إلى ألمانيا. وتم تنفيذ معظم المشروع تقريبا، لكنه يواجه عراقيل بسبب الضغوطات الأمريكية، حيث تهدد واشنطن الشركات المشاركة في المشروع بالعقوبات.

وفي وقت سابق أكد وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، أن الولايات المتحدة تنظر في إمكانية فرض عقوبات جديدة تستهدف مشروع “السيل الشمالي-2”.

المقالة السابقةسقوط مروحية في بحر فوجيان الصيني تودي بحياة 3 أشخاص
المقالة التاليةمحمد عبد السلام: 14 سفينة نفطية محتجزة لأكثر من عام فأين الجدية في وقف المعاناة الإنسانية الأبشع