المشهد اليمني الأول

أبدت منظمة أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين (ADHRB) مخاوف جديَّة بشأن الأزمة الإنسانية المستمرة في اليمن، والدور المباشر لتحالف العدوان الذي تقوده السعودية والإمارات في خلق هذه الأزمة وإطالة أمدها.

منظمة أمريكيون عبَّرت في بيانٍ وجّهته لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة (HRC) بدورته 46 المنعقدة حاليًا في مدينة جنيف، عن قلقها بشكلٍ خاصٍ بشأن المجاعة المستمرة والأزمة الاقتصادية وتفشي الكوليرا ووباء كورونا والتأثيرات التي خلّفها الصراع على حياة المواطنين، ولا سيما النساء والأطفال.

وأشار بيان منظمة أمريكيون إلى أنّ “التّدخل العسكري بقيادة السعودية في آذار/مارس 2015 أدَّى إلى أكبر أزمةٍ إنسانيةٍ في العالم، وأسفر عن مقتل وإصابة الآلاف من المدنيين اليمنيين”. وأكَّد أنَّ أكثر من 24 مليون شخصٍ أي ما يقارب من 80 في المائة من السكان في حاجةٍ ماسةٍ إلى المساعدة الإنسانية، بما في ذلك أكثر من 12 مليون طفل، فيما تفاقمت هذه الأزمة الإنسانية بسبب وباء كورونا.

وتجدر الإشارة إلى أنَّ على السعودية باعتبارها عضوًا في مجلس حقوق الإنسان وكذلك الإمارات أن تخضعا لمعايير عالية عندما يتعلَّق الأمر بالتزامهما بحقوق الإنسان، إلّا أنَّ مشاركتهم المباشرة في النزاع المستمر والأزمة الإنسانية في اليمن تُعدُّ انتهاكًا خطيرًا للعديد من القوانين الإنسانية الدولية وقوانين الحرب.

كذلك حثَّت منظّمة أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين (ADHRB)حكومتي السعودية والإمارات لوقف جميع الغارات الجوية حتى تتمكن لجنةٌ دوليةٌ مستقلةٌ ومحايدةٌ من التحقيق في جميع مزاعم الهجمات ضد المدنيين، وضمان توفير وتوزيع مياه الشرب النظيفة لجميع اليمنيين، ووقف تأخير الوقود والواردات الأخرى المنقذة للحياة، وإنهاء جميع المعارك على الفور والعمل على تسويةٍ سياسية بهدف إنهاء الصراع.

المقالة السابقةصنعاء.. ضبط لص بحوزته نصف كيلو مجوهرات!!
المقالة التاليةتدهور الإقتصاد الأمريكي.. تسجيل أكبر عجز بميزان المعاملات الجاري